عادل إمام يغيّر رأيه بين "يوم وليلة"

ياسر المصري - دمشق  |   31 يناير 2011

يبدو أنّ الممثل المصري عادل إمام يواجه حالياً انتقادات واسعة في الأوساط الفنية والإعلامية حول ما صرّح به في بداية الأحداث التي تجري في مصر. إذ كان قد وصف هذه الاحتجاجات بـ "قلة الأدب". لكنّه سرعان ما غيّر رأيه أمس خلال اتصال مع قناة "الجزيرة". إذ أكد بأنّه من حق الشبان التعبير عن أنفسهم والمطالبة بما يريدون، على أن يكون ذلك في إطار سلمي خصوصاً أنّ الحرية أمانة يجب أن يحسن الشباب استخدامها.

وأضاف الممثل المصري بأنّه من الواجب أن يكون هناك من يستمع للشبان ويحاورهم لأنّهم يملكون الحق في التعبير وأخذ آرائهم في الاعتبار. كما دعا كل المتظاهرين إلى الالتزام بالمظاهر السلمية، والابتعاد عن السلب والنهب.

وكان "الزعيم" قد تعرض لانتقاد شديد اللهجة بعدما أصدر بياناً في بداية الأحداث أبدى خلاله استياءه من تظاهرات الشعب المصري.
وكان موقع "مصرواي" نقل تصريحات لإمام وصف فيها التظاهرات الشعبية التي تجري في مصر "بقلة الأدب"، مشيراً إلى وجود أياد خفية لا تريد لمصر أن ترى النور.

المزيد:

5 تسريحات شعر يفضلها الرجال

صبغة الشعر الحالية مسالمة

الجسمي.. وإطلالته الجديدة

مكياج هيفا وهبي

النجمات العربيات بالشعر الأسود