البدانة أزمة وطنيّة

زهرة الخليج

  |   8 فبراير 2011

منذ عام 1980 حتى اليوم، ازداد عدد البدناء في العالم بنسبة الضعفين! وذكرت مجلة "ذا لانست" البريطانية أنّ عدد المصابين بمرض البدانة بلغ خلال الأعوام الثلاثين الماضية 500 مليون بدين، بحسب إحصائيات منظمة الصحة العالمية. وخلص إحصاء رسمي شمل العديد من بلدان العالم، إلى أنّ نسبة البدناء من الرجال بلغت 10 في المئة، في حين تبلغ نسبة النساء البدينات 14 في المئة من سكان العالم. وشرح الطبيب داناي غودراز من "جامعة هارفرد" أنّ هذه الدراسات تدقّ ناقوس الخطر، خصوصاً أنّ هذه النتائج تشمل معظم البلدان حول العالم، وتعني ضرورة بدء الدول بتطبيق سياسات صحية صارمة، تخفف من تناول الدهون والملح، خصوصاً أن تأثيرات أمراض السمنة تتخطى الأزمات الصحية، إلى أزمات مالية، خصوصاً أن نتائجها من أمراض شرايين وقلب وسكري ترتب كلفة عالية على الميزانيات الوطنيّة.
المثير للقلق أنّ "منظمة الصحة العالمية" ترجّح أن يزيد عدد المصابين بمرض السمنة عن 700 مليون مريض في عام 2015!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث