آسر ياسين لن يمثّل حتى رحيل "الريس"

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   8 فبراير 2011

أعلن الممثل الشاب آسر ياسين أنه لن يعود إلى التمثيل حتى تحقيق مطالب الشباب المعتصمين في ميدان التحرير. وأول هذه المطالب بحسب ياسين، تنحّي الرئيس المصري حسني مبارك.
وأوضح ياسين في اتصال هاتفي مع برنامج "مصر انهاردة" أنه يقيم مع الشباب المتظاهرين في ميدان التحرير منذ 25 كانون الثاني (يناير). وأكّد أنّه سيظل معتصماً هناك لغاية سقوط النظام الذي لن يسقط إلا بسقوط الرئيس.
وأشار ياسين إلى أنّه لا يثق بالنظام الحاكم بل بشباب 25 يناير الذي استطاع أن يحقق في خلال أيام ما فشل النظام في تحقيقه على مدى سنوات.


ورفض الممثل الشاب ما يردده بعضهم بأنّ هؤلاء الشباب تسببوا في شلّ البلد، بل دعا الجميع للذهاب إلى عملهم صباحاً، ثم العودة إلى ميدان التحرير ليروا هؤلاء الشباب. كما رأى ياسين أنّ جلوس الشباب في ميدان التحرير لحين تحقيق مطالبهم أقل ما يجب فعله، فلهم حق الانتصار وحق الثورة.
وفي النهاية أشار إلى أنه يتحدث كمواطن مصري قبل أن يكون فناناً، مؤكداً أنه لن يكمل مشواره الفني إلا في نظام جديد.
يذكر أنّ آسر بدأ تصوير مشاهد من فيلمه الجديد "بيبو وبشير" الذي تشاركه بطولته منة شلبي.

 

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث