نجوى كرم تألّقت ووليد ناصيف سرق!

رحاب ضاهر - بيروت

  |   29 يناير 2012

استقبل الجمهور بالثناء والإعجاب فيديو كليب أغنية  نجوى كرم الجديد "لو بس بتعرف" الذي تعاونت فيه مع المخرج وليد ناصيف. إذ بدت "شمس الأغنية اللبنانية" امرأة رومانسية وعاشقة لكنّها تختلف عن رومانسية الفنانات الأخريات. وقد ظهرت نجوى بصورة جميلة ولافتة ومميزة، مما عوّض عن كليب "ما في نوم". 

ولعل أكثر ما لفت الأنظار في الكليب هو مشهد نجوى سائرة فيما تتساقط المياه من فستانها. إذ بدت كحورية جميلة وخفيفة ورشيقة. وكذلك الأمر بالنسبة إلى المشهد الذي تنزل فيه نجوى من الشباك لملاقاة حبيبها. وحظيت فكرة وليد ناصيف بالإعجاب، ولكن "يا فرحة ما تمت". ما كاد يمضي يومان على بث الكليب، حتى اتضح أنّ وليد ناصيف لم يأتِ بفكرة جديدة للفنانة اللبنانية. 

بل اقتبس أو الأصح سرق فكرة الكليب من إعلان صابون "لوكس" وتحديداً في المشهدين المميزين من الكليب، أي  فستان الماء ومشهد هبوط نجوى من الشباك. هذا الأمر خيّب آمال كثيرين، بينما يرى بعضهم أنّه من الطبيعي أن يسرق المخرجون العرب أفكار كليباتهم من الإعلانات الأجنبية والأفلام. لكن هل كانت نجوى لتوافق على الفكرة لو علمت أنّها مستخدمة في إعلان للصابون؟

شاهد إعلان الصابون الذي أُخذت منه فكرة كليب نجوى كرم


الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث