زوجك يشخر؟ ما العمل؟

زهرة الخليج  |   18 أبريل 2011

هل يشخر زوجك كثيراً، مما يجعلك تمضين لياليك على الأريكة؟ كي تستعيدي ليالي النوم الهانئة، يجدر بك أن تعرفي سبب هذا الشخير، وكيفية التخلص منه وعلاجه في أسرع وقت ممكن...


لماذا يشخر زوجك؟
"ينتج الشخير عن ضيق في منافذ الهواء في منطقة الحنجرة. خلال النوم، يرتخي اللسان، والحنك، واللهاة، وهي أعضاء ثقيلة نسبياً، ويمكن لوزنها أن يسبب انسداداً ما في المجاري التنفسية"، يشرح طبيب الأنف والأذن والحنجرة عبد رزوق. في هذه الوضعية، يصير مرور الهواء في البلعوم عمليّة صعبة، لهذا السبب يصدر صوت الشخير. "تنتج هذه المشكلة في أغلب الأحيان عند من يعانون من وزن زائد، أو عند من يتناولون أطعمة ثقيلة قبل النوم، أو من يتناولون الأدوية المنوّمة التي تسبب ارتخاءً في كلّ عضلات الجسم، وعضلات الفم والحنك حكماً"، يشرح الطبيب. "أمّا عند الأطفال، فيكون سبب الشخير في الأغلب تضخم في لوزتي الحلق، أو لحميات في الأنف، أو حساسية حادّة".


هل هذا خطير؟
بالطبع أوّل المتضررين من الشخير يكون من يشارك الشخص الذي يشخر غرفته! وذهبت بعض الدراسات للقول بأنّ قوة الشخير يمكن أن تسبب الطرش على المدى الطويل. لكنّ الخطر الحقيقي يكون على تنفّس الشخص الذي يعاني من المشكلة. "في العديد من الحالات، لا يسبب الشخير أي آثار مرضية خطيرة. لكن يجدر الإنتباه إلى انقطاع النفس أثناء النوم، ويحدث هذا الأمر أكثر من مرة خلال الليلة الواحدة. إذ ينقطع النفس لعشر ثوانٍ تقريباً، فيستيقظ الشخص وهو على وشك الإختناق. ويسبب هذا العارض تعباً حاداً، ويؤثر على نوعية النوم"، يشرح الطبيب. "هذا الخلل في دخول الأوكسيجين إلى الجسم قد يسبب على المدى الطويل مشكلات في القلب ويزيد من احتمالات الجلطة".


ما الحل إذاً؟
العلاج الأمثل يقتضي في البداية البحث عن أسباب الشخير المحتملة كلّها. "يمكن أن يطلب الطبيب من المريض أن يخسر بعض الكيلوغرامات من وزنه، وأن يراقب جهازه التنفسي ليكتشف وجود لحميات في الأنف مثلاً"، يشرح الطبيب. "يمكن أن نطلب أيضاً من بعض المرضى عدم النوم على ظهورهم لأنّ هذه الوضعية تعزز الشخير" يقول. ويمكن في المقابل اللجوء إلى عملية جراحية حين يكون الخلل كبيراً، ويهدد قدرة الشخص على التنفّس. "أحياناً نزيل لحميات الأنف، وأحياناً نضطر إلى إزالة لهاة الحلق. يمكن لهذه العملية أن تجرى اليوم بواسطة اللايزر"، يقول الطبيب. وإن كانت الجراحة غير واردة، يمكن استعمال جهاز تنفسي خاص، يساعد الشخص المصاب بمشكلة الشخير على التنفس بهدوء، فلا يختنق من جهة، ويدع الآخرين ينامون من جهة أخرى.