أبو ظبي وبرينس يختتمان الفورمولا1

زهرة الخليج  |   16 نوفمبر 2010

كانت الليلة الختامية من مهرجان "يا سلام" في أبو ظبي أمس لا تنسى. صعد نجم موسيقى الصول والفانك برينس إلى حلبة ياس، فغنى معه 45 ألف من الجمهور أغنية "آه يا أبو ظبي"، وتمايلوا على العديد من أغنياته الكلاسيكية على مدى ساعتين من الزمن. 

 

وتأتي الأمسية على هامش برنامج الفورمولا 1 الذي تستضيفه أبو ظبي، ويحوي حفلات حية وأمسيات موسيقية من تنظيم شركة "فلاش" للترفيه. ودعا صاحب "غرامي" الجمهور للصعود إلى الخشبة للغناء والرقص معه.

 


وقال المدير الإداري لشركة "فلاش" جون ليكريش: "كان الجو كهربائياً في حلبة ياس. كلّنا يعلم أنّ برينس كان سيقدّم سهرة لا تنسى وأداء فريداً من نوعه. لكنّ سهرة أمس كانت لا تنسى بالنسبة إلى أبو ظبي، بل يعجز اللسان عن وصفها. أعتقد بأنّ برينس كان الخيار الأمثل لاختتام موسم الفومولا1، هو المشهور بحضوره الطاغي على المسرح وصوته المذهل حقاً".

للمزيد:

النجوم العرب يملأون سماء "أبو ظبي