ليدي غاغا: العودة إلى بيت أهلي

زهرة الخليج  |   2 مارس 2011

أعلنت ليدي غاغا أنّها لا تهتم إذا فقدت كل ثروتها وصارت فقيرة، لأنّه يمكنها دوماً أن تقصد منزلها ذويها وتنام فيه. المغنية التي خطفت الأنظار بأسلوبها الغريب الأطوار، تنام على ثروة. مع ذلك، فهي تصرّ بأنّ المال لم يشغلها يوماً، لأنّها مستعدة للعودة إلى منزل أمّها وأبيها والنوم هناك. حتى أنّها قالت: "بدأت أجني المال منذ سنة فقط. هذه هي الحقيقة. لكنّني انسان لا يحتمل. حين يصل المال إلى يدي، فأنا كفيلة بتبذيره على ثيابي وعروضي الموسيقية وأفكاري وفني. المال كلّه يذهب إلى هذه الأمور". وأضافت: "لا يهمني المال على أي حال. ولا يهمني إن انتهيت من دون فلس واحد في جيبي. أستطيع دوماً العودة إلى بيت أهلي والنوم هناك. لا تهمني السيارات الفارهة".
وما زالت ليدي غاغا تعيش في شقة تملكها قبل أن تبلغ الشهرة، وهي قريبة من منزل عائلتها في نيويورك. وهي تستمتع بالخروج مع أصدقائها على العشاء، بدلاً من قضاء سهرات صاخبة.