وفاء مكي تعيد فتح قضيّتها مع الخادمة

دعاء حسن ـ القاهرة  |   16 مارس 2011

استمراراً لإعادة فتح القضايا المثيرة للجدل بعد "ثورة 25 يناير"، تنوي الفنانة وفاء مكي كشف المستور في قضيتها الشهيرة مع الخادمة. علماً بأنّ حكماً صدر بحقّها وقضى بسجنها عشر سنوات.


وأكدت وفاء مكي لـ "أنا زهرة" أنها تنوي إعادة فتح القضية، سيما أنّها تعرضت للظلم والسجن عشر سنوات في ظل النظام السابق الذي وصفته بالظالم. وأكدت أنّ مسؤولاً كبيراً في الدولة لفّق لها القضية لأسباب ستعلن عنها لاحقاً.


وكان حكم صدر بحقّ الممثلة المصرية ويقضي بسجنها عشر سنوات، تم تخفيفها إلى ثلاث، وحبس والدتها سنة بسبب اتهامها بالمشاركة في تعذيب الخادمة بعدما تم تجريدها من ملابسها، واستخدام السكين في تعذيبها هي وشقيقتها. وأحدث ذلك عاهة بشقيقتها، واحتجزت الخادمة داخل حمام شقة وفاء، بسبب كشفها بعض أسرار حياة الفنانة الشخصية.


يذكر أنّ هذه القضية أثارت وقتها جدلاً واسعاً، ولم يتعاطف أحد مع وفاء خصوصاً بعدما نشرت الصحف صور التعذيب الوحشية للخادمة وشقيقتها.

 

المزيد على أنا زهرة

شيريل كول: أرتدي جينز يبرز محاسني

فستان زفاف ألكسندر ماكوين يثير ضجةً كبيرةً في باريس

موضة الملابس الرجالية تقتحم خزانتك

ما رأي جويل بإطلالة أليسا وأصالة وكيرا؟

إطلالات شيرين بين الأمس واليوم