دموع شيرين تبكي وتضحك جمهور دبي!

دعاء حسن ـ القاهرة

  |   14 يناير 2012

تألقت شيرين عبد الوهاب خلال الحفلة التي قدّمتها ضمن مهرجان "ليالي دبي" التي انطلقت فعالياته مساء الخميس. وشهدت الأمسية حضور عدد كبير من الجمهور الذي تفاعل مع النجمة المصرية.
وبدأت شيرين بأغنية "ما شربتش من نيلها" ولم تستطع أن تتمالك دموعها، وبكت بشدة مما تسبب في بكاء الجمهور الذي ظل يهتف باسمها، سيما أنّها لم تستطع استكمال الأغنية من شدة بكائها. واستدارت حتى تمسح دموعها التي أثرت بشدة في الجمهور.

ثم عادت داعيةً لمصر قائلة: "يا رب مصر بلدنا ترجع بخير، مصر أم الدنيا". ورغم أنّ عينيها كانتا مغرورقتين بالدموع، إلا أنّها داعبت الجمهور قائلة: "غنيت العام الماضي في المكان نفسه. وبعد يومين، وصلت مصر وصارت العجايب والثورة. خايفة أروح بكرا الاقي ميدان التحرير مش هنا أو مش ميدان التحرير" وهو ما أضحك الجمهور.
ولم يقتصر الأمر عند هذا الحد. بل قالت بخفة ظلها وتلقائيتها المعهودة بعدما غنت وهي جالسة: "من كام شهر لو قعدت كنت عاوزة 3 يقوموني بس خسيت والحمد الله".

ووسط هتافات الجمهور، استكملت الغناء وقدمت عدداً من أغنياتها وسط انسجام الجمهور. إذ غنّت "آه يا ليل"، و"بحبك أوي"، و"بتوحشني"، وعدداً كبيراً من أعمالها. وطالبها الجمهور بغناء "كتر خيري" وظل يردد كلماتها معها. كما قدمت أغنية "أمل حياتي" لأم كلثوم، وحظيت بعدها بهتاف شديد من قبل الجمهور.

أناقة شيرين لفتت أنظار الحضور. إذ ارتدت فستاناً وردياً أبرز رشاقتها التي استعادتها مؤخراً. وعقب انتهاء الحفل، التف الجمهور حولها لالتقاط الصور، وخصوصاً الأطفال. وهو الأمر الذي رحّبت به النجمة المصرية. ووعدت الجميع بأنّها لن تغادر المكان إلا بعد الانتهاء من التصوّر مع الجميع. وبالفعل، سبقها إلى السيارة كل من شقيقها ووالدتها اللذين حضرا الحفل معها.

للمزيد:
صورة وتعليق: نحافة شيرين تخطف الأنظار

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث