5 ستايلات رئيسية لأحذية الربيع من فرانسوا نجار

صونيتا ناضر

  |   6 أغسطس 2012

مسيرة فرانسوا نجار المهنية
بقدر ما تعود به الذاكرة إلى الوراء، كان لفرانسوا نجار دائماً اهتمام خاص وأكيد بعالم الموضة والأكسوارات. لكن شغفه بالحذاء ظهر حين تسلم مهامه لدى شارل جوردان Charles Jourdan كمسؤول عن منطقة أوروبا في بادئ الأمر في نهاية التسعينات.

فأثناء الدورات المهنية التي تلقاها حول صناعة الأحذية وخاصة الحذاء النسائي الكلاسيكي الـ Escarpin، اكتشف عالم روّاد هذه الصناعة المعقدة والغنية التي تعتمد بشكل أساسي على المهارة والدقة.

صناعة حذاء موديل لويس الخامس عشر Louis XVتتطلب مثلاً اثنتين وسبعين عملية حتى يصبح الحذاء جاهزاً. باختصار إنه عمل مشوق للغاية ! وقد نما هذا الولع لديه خلال سنوات عمله، وهو الذي دفع به لأن يدخل هذا المجال.

الابتكار ومفهوم الماركة
نزلت هذه الماركة إلى السوق عام 2009. في البدء، كنت أرغب بإضافة قيمة جديدة إلى الأحذية النسائية بإدخال مهارة الصناعة الفرنسية. لذا اخترت نوعية واحدة من أحذية الكعب العالي بهدف جمع ثلاثة مقاييس : النوعية، الراحة، وثمن معقول للحذاء.

لذلك نحن نقترح مجموعة واحدة من الأحذية الراقية، مرهفة وعملية ومستوحاة من موديل لويس الخامس عشر، هذا الحذاء المصمم على شكل نعل يمتد من رأس الحذاء وحتى الكعب. مغلق من طرفه أو مفتوح أو على شكل صاندال للعرائس...تحوي مجموعتنا تسعة موديلات وأربع ارتفاعات مختلفة للكعب ـ 12, 9, 7 و5 سنتم ـ بألوان مختلفة. 

كما تقترح الماركة مجموعة من الجزادين التي تتناسب مع كل زوج أحذية، تم تصميمها لموسم ربيع وصيف 2012. أما السعر فهو ابتداء من 250 يورو فقط، وهو سعر أدنى بكثير من الماركات الأخرى التي تنتمي إلى نفس مستوى النوعية.

لماذا اختيار موديل لويس الخامس عشر؟
عدا إعجابي بهذا الموديل الذي يعتبر رمزاً للأناقة الأنثوية، أردت من خلاله إظهار هذا النوع من الأحذية المميزة بنضارتها، برقتها وبأنوثتها. وبنظري إن موديل لويس الخامس عشر هو ضروري في عالم الحذاء الراقي لأنه يجمع كل هذه الصفات.

كيف نعرّف بموديل فرانسوا نجار؟
خطوط أنيقة وظاهرة، موديل فرانسوا نجار لا يُحد بزمن معين بفضل ابتكار موديلات أساسية ودائمة لخزانة المرأة. يحاول فرانسوا نجار ابتكار ماركة تناسب جميع النساء، بحيث تستطيع المرأة ارتداءها لسنين عديدة دون أن تبطل موضتها، مع تبديل بالألوان والمواد التي يعاد تصميمها في كل موسم لتتماشى مع الموضة.

هذا وتمتاز مجموعات فرانسوا نجار بأناقتها الباريسية. أما تكريم الأناقة الفرنسية فيظهر في رسمة برج إيفل على النعل وعلى الغلاف الحريري للأحذية.

راحة القدمين:
ويجدر بالذكر أن أحذية فرانسوا نجار توفر الراحة للقدمين عبر تقويسة خاصة تميل إلى الاتساع، لأن تصميمها خضعلدراسة متجددة وغير مسبوقة حول تطور شكل القدم النسائية. لذلك أتت الموديلات أكثر اتساعاً من القياسات الأوروبية، تناسب شكل القدم بمختلف ارتفاعات الكعب.

فرانسوا نجار إذاً هو ماركة مخصصة للمرأة العملية وللاستخدام اليومي وتمتاز بصناعة متينة لتدوم طويلاً، في حرص منها على راحة وتألق قدمي المرأة في آن واحدة.

الصنع:
أحذية فرانسوا نجار مصنوعة في دار فينيتو في إيطاليا للأحذية الراقية. وتتمتع بجودة الصنع المقرونة بخبرة واسعة للحرفيين المعروفين منذ زمن بعيد. برنارد فيرمون Bernard Fermontهو أحد هؤلاء الحرفيين القليلين الذين رافقوا تجربة فرانسوا نجار في فرنسا. فهو ينقش على الخشب شكل القدم حسب قياسات محددة، مما يسمح بابتكار هذه الأحذية المميزة.

نقاط التوزيع:
الماركة موزعة في نقاط عديدة في فرنسا والخارج في محال ومراكز تجارية واسعة لبيع القطع الراقية. وتتسع الماركة عالمياً لتشمل نقاط بيع في أوروبا، آسيا وأمريكا الشمالية.

التركيز على الشرق الأوسط:
في الشرق الأوسط، ماركة فرانسوا نجار متوفرة في لبنان وتحديداً في بيروت حيث تعرف رواجاً كبيراً بفضل وكالة عائلة أبو جودة المتخصصة في بيع الأحذية الراقية، والتي تهتم بآخر ما توصلت إليه خطوط الموضة.

طبعاً، يهتم فرانسوا نجار بانتشار ماركته في كافة منطقة الشرق الأوسط وبتحوله إلى مرجعاً في عالم الأحذية النسائية. فحذاء لويس الخامس عشر هو نمط معروف جداً في هذه المنطقة من العالم، لأن نساء الشرق الأوسط تهتم كثيراً بالموديلات الزاهية والراقية التي تعكس الأناقة الفرنسية. لكن بالإضافة إلى ذلك، فهو يحرص على تقديم حذاء مريح وأنيق في آن واحدة.

جودة، أناقة، مواد راقية، ألوان زاهية وأسعار مدروسة : كل ذلك في خدمة السيدة الشرقية.

موضة ربيع وصيف 2012 مع الـ Top 5
للموسم الصيفي، تحظى مجموعة فرانسوا نجار للأحذية بألف ومائة لون، أما المواد المنتقاة من أفضل المدابغ الإيطالية، فهي مشغولة بدقة وتظهر جودة الجلود المزخرفة بدقة عالية.

والموديل الأول نجم الموسم في المجموعة يحمل إسم Noémie en imprimé Bahiaالمستوحى من تيار الرسم ما قبل الانطباعيين من خلال جلود مطلية بقشرة معدنية ومزخرفة بنقوش مرسومة باليد.

أما الثاني فهو Ness en Python Metalفهو حاضر بكثرة في هذا الموسم، ويتمثل بحذاء من جلد الحية المطلي بقشرة معدنية وقشرة من الذهب، وبألوان زاهية مثل الأخضر والأصفر والوردي والأزرق السماوي.

ثالثاًEmilie en Disco وديسكو هو المادة البرّاقة التي تلمع بألف بريق وناعمة الملمس خصوصاً. إنه حذاء من جلد الماعز الذي يزهو بألوان عديدة. أنيق وجذاب، ويمكن ارتداؤه في جميع المناسبات.

رابعاً Noémie en Lucidoهو حذاء بجلد الماعز البراق الذي يعطيه رونقاً خاصاً وعصرياً. متوفر بثلاثة ألوان : الأخضر، الفوشيا، والتبشوري.

خامساً وأخيراً Emilie en Carnival هو صاندال ذات خطوط دقيقة من الجلد المخملي الأبيض والمطلي بنقوشات ملونة تعطيه نفحة مائية !

حكمة فرانسوا نجار:
الابتكار مع احترام القيم الأساسية للمهنة والمحافظة عليها !

المزيد:
الكعب المعكوف موضة Walter Steiger لصيف 2012
أجمل أكسسوارات النجمات هذا الشهر

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث