أنطوان القارح: عروس 2012 طبيعية وأسجّل أغنيتي الأولى

زهرة الخليج  |   31 يوليو 2012

بدلاً من عرض الأزياء التقليدي أو العرض الخاص بالزبائن فقط، قرّر المصمّم اللبناني أنطوان القارح عرض مجموعته الخاصة بفساتين الزفاف هذا العام ضمن جلسة تصوير وبحضور أهل الصحافة والإعلام.

المجموعة حملت عنوان To B 2012 وتميّزت بتركيز القارح وفريق عمله على إبراز العروس في مختلف حالاتها وعلى طبيعتها.

 

«أنا زهرة» التقته في خضم الـ Fashion Presentation وعادت باللقاء التالي:

 

1- أولاً أخبرنا سبب اختيار عرض مجموعتك لفساتين الزفاف هذا العام عن طريق جلسة تصوير وبحضور الإعلام، علماً أنّه أسلوب سائد عالمياً لكن ليس في الشرق الأوسط؟

 

في الحقيقة، أردتُ أن أتشارك مع الحضور والإعلام مراحل التحضير للعرض وليس فقط النتيجة النهائية المعتادة. الموضوع بالتحديد هو ما يدورُ عادةً في الكواليس أي الـ Backstage ولا يظهر في صور المجموعة، وهو فرصة لي شخصياً لأعبّر عن أفكاري المطروحة بشكل أفضل وأوضح.

 

2- ماذا تقصد بعنوان To B الذي حملته المجموعة؟

 

أردتُ أن تظهر العروس في هذه المجموعة على طبيعتها وأن تعبّر عن نفسها بحرية، من هنا أتى إختياري لعنوان To B أي «كوني أنتِ كيفما كنت». وكما نرى بالنسبة إلى العارضات، هناك العروس الحزينة والأخرى المجنونة والِثالثة المهووسة بالمطالعة ولا تأبه للموضة... الهدف باختصار هو تشجيع كل فتاة على عدم إخفاء شخصيتها الحقيقية في يوم الزفاف، أي عكس ما هو سائد حالياً حيث تظهر العروس كأنها ترتدي قناعاً من الخزف الصيني.

 

3- لاحظنا أنّ المجموعة يدخل فيها اللون الأسود مثلاً في حين تغيب ألوان الـ Pastel السائدة. هل من سبب معيّن؟

 

أنا مصمّم شاب والعروس عادةً في سنّ الشباب. أردتُ أن أعكس ذلك من خلال بعض التصاميم غير التقليدية التي يدخلها اللون الأسود، والأخرى الكلاسيكية المنفّذة بأسلوب عصري مثل فستان الـ Crinoline الشبيه بنمط أزياء ماري أنطوانيت والمتوافر بنسختين، ما يسمح للعروس بارتداء قطعتين في الليلة نفسها.

 

4- لاحظنا أنّكَ تضع لمستكَ الخاصة في المكياج، فهل تحبّ هذا الفن إلى جانب تصميم الأزياء؟

 

الفن مترابط والمصمّم الناجح يملك لمسة خاصة في كل ما يدور حول عمله من شعر ومكياج وإدارة فنية. هذا إضاقةً إلى كوني أميلُ بشدة في حياتي الخاصة إلى كل ما هو فني في صميمه مثل الغناء والطبخ والرسم...

 

5- كيف تصف التعاون اليوم مع مصفّفة الشعر فاديا مندلق وفريق عملها؟

 

رائع! أفكارنا متجانسة وأنا أرتاح جداً للتعاون معها منذ أن صممّتُ فستان زفافها.

 

6- بالنسبة إلى أسبوع باريس للـ Couture الأخير، أي عرض لفتك بشكل عام؟

 

أعجبني عرض باسيل سودا. التصاميم قريبة جداً من الأسلوب الذي أهواه.

 

7- على صعيد النجمات، بمن يرتبط اسمُكَ عربياً وعالمياً؟

 

عربياً النجمة سيرين عبد النور هي الوجه الرسمي للدار كونها تشبه المرأة التي أراها في مخيلتي الفنية. أمّا عالمياً، فقد ارتدت من تصاميمي سارة جيسيكا باركر، ونيكول شوارزنغر من فريق الـPussycat Dolls.

 

8- هل من أسماء جديدة قريباً؟

 

أجل، لكن لن أفصح عنها الآن.

 

9- أخبرتنا العام الماضي أنّكَ تعمل على مجموعة للملابس الجاهزة، أين أصبح المشروع؟

 

عملتُ بالفعل على مجموعةReady To Wear خلال تعاوني معFlake، لكنّني لا أريد تسليط الضوء عليها قبل أن تكتمل بالشكل لا بل بالتوزيع الذي أطمح إليه

 

10- بالحديث عن مسابقة شوكولا Flake، كيف تصف التعاون؟

 

كان رائعاً ومحترفاً، وقد دفعني إلى تنفيذ أول مجموعة لي للملابس الجاهزة. يكفي أيضاً أنّني كنتُ الاسم الوحيد الذي تمّ اختياره في الشرق الأوسط.  

 

11- إلى من تتوجّه بالشكر اليوم؟

 

أهلي وخصوصاً والدتي التي تعشق الموضة وقد شجّعتني وساعدتني منذ بداية الطريق.

 

12- هل من شيء لا نعرفه عنك وتود مشاركته معنا اليوم؟

 

قريباً سأسّجل أغنية بصوتي.

 

13- أي أنّكَ ستدخل مجال الغناء؟

 

أنا فقط أهوى الغناء، ولن أُطلق الأغنية في الأسواق. أفضّل تصميم الأزياء أولاً وأخيراً!

 

14- هل تنوي خوض مجال التصميم للرجال؟

 

الأمر وارد ووجود عارض أزياء اليوم إلى جانب العارضات قد يكون خير دليل على ذلك.