الصحافة السورية في صراع مع "أبو جانتي"

ياسر المصري - دمشق  |   20 سبتمبر 2010

استضاف تلفزيون "الدنيا" كل من سامر المصري، وأيمن رضا، وشكران مرتجى، والمخرج زهير قنوع ضمن لقاء للحديث عن مسلسل "أبو جانتي.. ملك التاكسي".


وخلال الحلقة، شنّ سامر المصري هجوماً على الصحافة السورية، متهماً بعض من يعملون فيها بأنّهم دخلاء على المهنة ويقومون بالكتابة لمن يدفع لهم. وجاء هذا الكلام على خلفية النقد الذي وجه لمسلسل "أبو جانتي" ومخرجه زهير قنوع من قبل النقاد والصحافيين. وهو الأمر الذي دفع الصحافة السورية إلى الرد على كلام سامر المصري، وأيمن رضا والمخرج زهير قنوع. وقد علمت "أنا زهرة" من مصادر موثوقة أنّ هناك بعض الوسائل الإعلامية السورية قد اتخذت قراراً بعدم نشر أي لقاء أو خبر لأسرة "أبو جانتي" أي سامر المصري، وأيمن رضا، والمخرج زهير قنوع وشكران مرتجى.


ويبدو أنّ هذه الحالة خلقت صراعاً جديداً بين الصحافة والوسط الفني في سوريا، إذ أصبح بعض الفنانين اليوم يتخذون مكتباً إعلامياً يقولون ما يشاؤون من خلاله.