فايز السعيد يكافح الإيدز

زهرة الخليج  |   9 ديسمبر 2010

بوصفه ممثلاً لجيل الشباب والفنانين الإماراتيين والعرب، شارك سفير الألحان الإماراتي الفنان فايز السعيد، في الحملة التثقيفة حول فيروس الإيدز، ضمن فعالية اليوم العالمي لمكافحة الإيدز الذي يصادف في الأول من كانون الأول (ديسمبر) من كل عام.


وقد أقيمت الاحتفالية في 8 الحالي على مسرح الجامعة الأميركية في دبي، بحضور معالي الدكتور حنيف حسن علي وزير الصحة في دولة الإمارات العربية المتحدة.


وقدم السعيد مجموعة من النصائح التثقيفية في الندوة الحوارية التي شاركه فيها سمير عانوتي مستشار اليونسيف عن الإيدز، والإعلامية راوية العلمي مقدمة برنامج "صباح العربية"، وأدارها الإعلامي شربل راجي مسؤول الإعلام الإقليمي في اليونسيف.


وتحت عنوان "إحذر من عدم الوقاية، إحم نفسك من الـ HIV"، تحدث السعيد خلال الندوة بأن التعليم والثقافة حول هذا المرض، يمثل أحد العوامل الهامة في الوقاية منه وتوليد المعارف، وبناء أنماط سلوك إيجابية في صفوف الشباب، داعياً الى زيادة الفعاليات والأنشطة العديدة التي تهدف الى الوقاية.


وفي حديثه مع وزير الصحة الإماراتي، أثنى معالي الوزير على مشاركة فايز السعيد في الحملة التثقيفية كونه من المشاهير والنجوم الذين يحتذي بهم جيل الشباب.


فيما أكد السعيد على سعادته بالمشاركة ومساهتمه كفنان يحمل رسالة سامية في نشر الوعي حول هذا المرض، ليشارك بعد ذلك في نشاطات وفعاليات طلاب الجامعة الأميركية المتعددة على أنغام موسيقى "الراب" ضمن لوحات فنية استعراضية.


ووقف بين مجموعة كبيرة من الطلاب على خشبة المسرح، وقدم معهم الأغنية العالمية "نحن العالم، نحن الأطفال" التي تتحدث عن التوعية من مرض نقص المناعة.


من جهة أخرى، يستعد فايز السعيد بالتعاون مع شركة "روتانا" لطرح "الميني ألبوم" الجديد، الذي يتضمن الأغنيتين "الشرطة" و"الإشارة"، الى جانب الفيديو كليب الخاص بهما، حيث سيطرح في الأيام الأخيرة لهذا العام 2010 وضمن الإحتفالات برأس السنة الميلادية.


وقد أعرب السعيد عن سعادته بالأصداء الجميلة التي تلقاها بعد عرض أغنية "الشرطة، و"الإشارة" على الفضائيات الخليجية والعربية، وتعاون فيها مع المخرجة الإماراتية نهلة الفهد التي صورتها في بيروت، وشاركته في عملية التمثيل الكوميدية الشبابية الممثلة العمانية بثينة الرئيسي.