حفلة راغب وهيفا الأكثر جماهيرية

حفلة راغب وهيفا الأكثر جماهيرية

زحف جماهريّ على حفلة راغب علامة وهيفا وهبي في "بيال" في بيروت، وتعديلات على هندسة صالة الـ "بافيون رويال" لاستيعاب الحشود. تلك كانت أجواء حفلة ليلة رأس السنة التي لم تكن عاديةً بالنسبة إلى الساهرين في مجمع "بيال" وتحديداً في صالة الـ "بافيون رويال" في...

زحف جماهريّ على حفلة راغب علامة وهيفا وهبي في "بيال" في بيروت، وتعديلات على هندسة صالة الـ "بافيون رويال" لاستيعاب الحشود. تلك كانت أجواء حفلة ليلة رأس السنة التي لم تكن عاديةً بالنسبة إلى الساهرين في مجمع "بيال" وتحديداً في صالة الـ "بافيون رويال" في وسط بيروت. إذ نفذت البطاقات قبل أسابيع من الحفلة. وقد شهدت ليلة الحفلة ازدحاماً وزحفاً جماهرياً قل مثيله في حفلات لبنان والجوار. أصرّ البعض على حضور الحفلة رغم نفاد البطاقات، مما دفع المنظمين إلى تأمين أماكن للجلوس. لم يخيَّل لأحد أنّ تتحول شرفة الـ "بافيون رويال" و"كرسي الدرج" الى مكان للسهر. إذ فرشت الطاولات استثنائياً للساهرين الذين حضروا من معظم البلاد العربية أبرزها تونس، وليبيا، والكويت، والأردن، وسوريا، والعراق وغيرها. ساعتان من الابداع على المسرح حيث تألق راغب علامة فغنّى جديده وقديمه.

 

 واختلطت على الناس مشاعر الفرح والنشوة، لتكاد السهرة تتحوّل الى تظاهرة فنية راقصة. وتدافع الناس كالعادة لأخذ الصور التذكارية مع راغب الذي لم يهدأ ولم يكّل ولم يستكن. بل أثار جنون الحاضرين الذين قضوا أجمل سهرة رأس السنة على الإطلاق. للسهرات مع "السوبر ستار" طعم لذيذ مختلف ومذاق فريد غير متوافر إلا في حفلاته حيث يمارس طقوسه على خشبة المسرح بشغف وإحساس عال وحماسة قلّ مثيلها. لذا، استطاع راغب على مدى السنوات استقطاب جميع الأجيال من خلال أغنيات ترضي جميع متذوقي الفنّ الجميل. إذاً، سهرة من العمر قضاها الساهرون مع راغب علامة والفنانة هيفا وهبي.

المزيد على أنا زهرة: