شذى: لا خلاف مع لطيفة.. وأنحاز لملحم بركات

زهرة الخليج  |   21 يناير 2011

أكّدت الفنانة العراقية شذى حسون أنها ترفض الاحتكار بطريقة غير عقلانية، في الوقت الذي أوضحت فيه أنها تشعر بانحياز للموسيقار ملحم بركات، وخصوصاً بعد انفصالها عن مدير أعمالها السابق.
وأوضحت حسون في مؤتمر صحافي عقدته أمس في الكويت أنّ بينها وبين "روتانا" صداقة دائمة سواء بعقد أو من دونه. وأشارت إلى أن الشركة ستنتج لها قريباً.
وعن ملحم بركات، قالت:" اشتركنا في حفلين معاً ولحّن لي أغنية «لو ألف مرة»، وأحترمه جداً وأحبه. لكن عندما انفصلت عن مدير أعمالي، شعرت بانحيازه له".
وأوضحت أنّها تفضّل في سياستها الفنية إنتاج أغنيات سنيغل، ما حقّق لها انتشار كبيراً في الخليج والوطن العربي. وكشفت بأنها تحضر لألبوم جديد يضم 12 أغنية بين العراقي والخليجي.
وحول خوض تجربة «الفوازير» قالت: "جاءتني عروض بالفعل، لكنني أركّز حالياً على الغناء لأن الجمهور عرفني من خلاله، وبطبعي أحب التنويع في أعمالي".
ورداً على سؤال حول اعتراض لطيفة على مطربات "البانيو والسرير" قالت: "أتفق مع لطيفة في ما قالت. وعندما سئلت عن رأيي في تصريحها، أجبت بأنني ضدهن بالطبع، وليس معنى ذلك أن هناك أي شيء بيني وبين لطيفة أو أنني مقصودة بهذا الكلام".
وفي ما يتعلق بالهجوم على كليب «وعد عرقوب» قالت: "أحب التنويع والجرأة في كليباتي، ولا أريد أن يمر الكليب مرور الكرام. وأحياناً أفضل أن تكون هناك "صدمة" في محلها. ورغم المعنى العاطفي للكليب، إلا أنّ يحيى سعادة اقترح إسقاط معنى الكليب على العلاقة بين الدول الكبرى ودول العالم الثالث. ويستطيع كل انسان أن يراه كما يشاء، وكل حركة في الكليب لها مغزى، وكانت هناك تحليلات جميلة للكليب. وطالما لدي ثقة بنفسي وأعرف ماذا أريد من الفن، فلن أرد على من يتهم الكليب بأنّه "فضيحة".