دموع غادة على الشهداء تثير الاشمئزاز

دعاء حسن ـ القاهرة  |   30 أبريل 2011

أثار ظهور غادة عبد الرازق في أحد البرامج انتقادات واسعة عبر "فايسبوك" بسبب تصريحاتها المتناقضة. كما أثار أيضاً بكاؤها على الشهداء سخرية عدد من الجمهور. إذ انهالت التعليقات الساخرة التي شبّهت دموعها بدموع التماسيح.
ووضع هؤلاء مقاطع من حديثها خلال استضافتها في برنامج "يلا سينما" عندما سألتها المقدمة عما يسبّب لها البكاء السريع، فأجابت بأنها تبكي خلال التمثيل. وبذلك، اعتبروا دموعها "تمثيلاً" لجذب تعاطف الجمهور معها.


كما سخر بعضهم من الشكل الذي ظهرت به عبر البرنامج ووصفوه بأنها "أوفر" سواء في المكياج أو الحديث. ووصفوا طريقة كلامها بمنتهى الغرور، وخصوصاً عندما ظلت تؤكد بأنّ هناك عدداً من الفنانات يحاربنها. واعتبرت الهجوم الذي تعرضت له خلال الفترة الأخيرة من داخل الوسط الفني مؤامرةً نسائيةً. وهي التصريحات التي قوبلت بسخرية الجمهور. وعن تصريحها بأنّها تحصل على أجرها من القنوات العربية التي تشتري أعمالها وبالتالي فهي تجلب أموالاً تستثمرها داخل مصر، علّق أحدهم ساخراً: "مش عارفين من غيرك كنا هنعمل إيه وهنعيش إزاي".


للمزيد:
غادة عبد الرازق: ابنتي روتانا سعودية وليست مصرية
غادة عبد الرازق: "يعني إيه قوائم سوداء؟"