كيم كارداشيان فخورة بتضاريسها الممتلئة

زهرة الخليج  |   7 يونيو 2011

لا تخجل كيم كارداشيان من مؤخرتها الكبيرة، بل على العكس. هي تفضّل النساء ذوات التضاريس الممتلئة وتفخر بأنّ مؤخرتها كبيرة.


نجمة تلفزيون الواقع البالغة 30 عاماً، اشتهرت بتضاريسها الممتلئة والبارزة، حتى أنّها تشكّل عنصر جاذبيتها ومكمن الإثارة فيها.


وكانت شائعات أفادت بأنّ كيم خضعت لعمليات تجميل في الماضي بغية تكبير بعض الأجزاء في جسمها مثل مؤخرتها. لكنّ النجمة السمراء نفت كل هذه الأخبار، مؤكدة بأنّ تضاريسها الممتلئة طبيعية مئة في المئة، بل ورثتها عن عائلة والدها.


وقالت في مقابلة مع النسخة الأسترالية من مجلة "كوزموبوليتان": "أنا نصف أرمنية. والمؤخرة الكبيرة تأتي من عائلة والدي".