أربع خطوات لبيت خالٍ من التلوّث

زهرة الخليج  |   24 يونيو 2011

غبار، ومواد كيميائية، وأغراض الزينة، والأثاث... كلّ ما في المنزل قد يكون مليئاً بالمواد الملوّثة، والسامة، والمسببة للحساسيّة. يمكن لكلّ هذا أن يؤذي الأطفال لأنّ جهاز المناعة لديهم يكون في طور النضج، ولا يستطيع مواجهة التحديّات الكبيرة.


"أنا زهرة" بحثت لك عن أسرار الحفاظ على منزلك كي يبقى خالياً من الملوّثات والسموم، حفاظاً على صحة العائلة. هذه النصائح نشرتها جمعيات كنديّة متخصصة بالصحة والبيئة. عادات يوميّة، يجب أن تجعليها رفيقتك على المدى الطويل، لكي تحصلي على بيت صحي أكثر.


الحرب على الغبار
نظّفي الغبار في المنزل أكثر من مرّتين في اليوم. هذا ليس هوساً بالنظافة، على العكس! هذه العادة تحمي أطفالك من الغبار، ومن الرصاص أيضاً . فقد بيّنت دراسة لعيّنات من الغبار انتشلت من المكانس الكهربائية، أنّ هذا الغبار يحتوي على مادة الرصاص، وهو معدن ثقيل وسام. وتجدر الإشارة إلى أنّ جسم الطفل يمتصّ خمسين في المئة من الرصاص الموجود في الغبار. وكما تعلمين، فإنّ الأطفال يرغبون غالباً في وضع أيديهم في فمهم، مما يسهّل دخول الرصاص إلى الجهاز التنفسي، ويزيد من احتمالات الإصابة بالربو وأمراض الحساسيّة.


استخدمي مواد تنظيف طبيعية
المواد المنظّفة تحتوي عادةً على مواد كيميائية سامّة. أحياناً، يكفي استخدام بعض الخلّ الممزوج بالماء، لتظيف أسطح الأثاث والخزائن. "أنا زهرة" ينصحك أيضاً باستخدام دواء غسيل لا يحتوي على عطور صناعيّة. يمكن لبعض المواد الكيميائية المستخدمة في دواء الغسيل، أن تسبب خللاً هرمونياً.


ابتعدي عن البلاستيك
لا يمكن فصل البلاستيك عن حياتنا اليوميّة، والخطورة تكمن في تأثيره الذي يمتدّ على المدى الطويل. تفادي وضع الأواني البلاستيكية في المايكرويف.


السمك من دون زئبق
لكي تحمي عائلتك من آثار الزئبق والمعادن الأخرى الموجودة في السمك، ينصحك "أنا زهرة" بأن تتناولي الفراخ الأصغر حجماً بكل بساطة. وهذه النصيحة موجّهة تحديداً للحوامل!

للمزيد:
التفاح يكافح الكوليسترول
مرض السرطان على طاولة "حكمة نساء"
أنجلينا وبراد يمنعان كتاباً عن حياتهما
صور:تألقي بمكياج النجمات
فيديو:يديكِ أجمل بالحناء