نسمة ووعد وديانا مطربات من الوزن الثقيل!

زهرة الخليج  |   1 نوفمبر 2012

تشهد الساحة الغنائية بين الحين والآخر سطوع موهبة  من الوزن الثقيل! صحيح أنّ بعض هؤلاء الفنانات استطاع التخلص من الوزن الزائد واستكمال المسيرة بشكل أكثر رشاقة، إلا أنّ هناك أخريات ما زلن يكافحن لبلوغ الوزن المثالي.

فقد استطاعت وعد البحري أن تفقد 20 كيلوغراماً من وزنها لتظهر بلوك جديد وبإطلالة أكثر رشاقة في "تجربة" الذي يعتبر أول كليباتها من ألبومها الأول “أغير حياتي” الذي طرح في عيد الفطر.

وبررت المطربة السورية إقدامها على هذه الخطوة برغبتها في الظهور على الشاشة بشكل أكثر رشاقة، خصوصاً أنّ الجمهور يعرف صوتها جيداً. إذ قدمت أغنيات أسمهان في المسلسل الذي تناول سيرة الفنانة الراحلة.

كذلك، تسعى نسمة محجوب للحصول على الوزن المثالي بعدما فقدت الكثير من وزنها وبدت أكثر رشاقة من إطلالتها في "ستار أكاديمي".

نسمة أكّدت لـ "أنا زهرة" أنّها فقدت الكثير من وزنها عبر حمية قاسية. مع ذلك، ما زالت غير راضية عن وزنها وتسعى لتكون أكثر رشاقة خلال الفترة المقبلة.

وهناك أيضاً ديانا كرزون التي تعتبر من أكثر المطربات اللواتي لفتن الأنظار. إذ كانت تعاني من الوزن الزائد منذ ظهورها في برنامج "سوبر ستار" الذي حصلت فيه على اللقب، وكان جسمها ممتلئاً، ليفاجأ الجميع بقدرتها على التخلص من وزنها الزائد، حتى أنّ عدداً كبيراً من الجمهور لم يتعرّف إليها بعدما أصبحت رشيقة.

أما ميادة الحناوي التي حققت نجاحاً كبيراً رغم وزنها الزائد الذي اشتهرت به، فقد نجحت منذ أكثر من أربع سنوات في استعادة  رشاقتها بعد فترة طويلة من معاناتها من الوزن الزائد، وخسرت 31 كيلوغراماً.

هذا الأمر أثار تساؤلات عن كيفية حصولها على هذا الوزن المثالي، خصوصاً من السيدات والفتيات، هي التي كانت أكثر مطربة سمينة.

أما شيرين عبد الوهاب فقد كان الأمر مختلفاً معها. زاد وزنها بشكل كبير بعد الحمل والإنجاب. وقد سخرت منها إحدى المجلات المصرية عندما شاركت في حفلة في دار الأوبرا في القاهرة بعد إنجاب ابنتها الثانية مباشرة. إذ وصفتها الصحيفة بـ "الحجم العائلي"، وأصبح وزن شيرين الزائد حديث الصحافة لفترة. حتى أنّه عندما شاركت في "مهرجان الدوحة الغنائي" منذ عام وسئلت عن وزنها، أجابت أنّها تريد أن تعيد موضة "التخن" إلى الفن العربي، مستشهدةً بالفنانة ليلى علوي. لكن مؤخراً، استطاعت شيرين استعادة رشاقتها.