مشاعل: كفاية غنائي لـ "ثلاثة أشخاص" طول العمر!

زهرة الخليج  |   7 يوليو 2011

أكدت الفنانة مشاعل "اكتفاءها بالغناء لثلاثة أشخاص طوال حياتها". وبذلك، أرادت أن تشدّد على إيمانها بنصيبها في مشوارها الفني، وأن دخولها الغناء العربي كان بهدف تقديم إضافات وليس وضع المزيد من العقبات. وتابعت أنّ الجمهور محل اهتمامها الأول. وقالت لـ"أنا زهرة": "أنا لست حقودة كما خالَ البعض، ولم أسئ إلى أحد. أنا انسانة متسامحة، وأذهب إلى الشخص مباشرة، وأقدم اعتذاري في حال شعرت أنني أسأت له، ومَن فهم أني حقودة عبر لقاءاتي الإعلامية، فإنه مخطئ".

ويأتي حديثها على خلفية الجدل الذي أثارته بعدما صرّحت بأنّها أفضل فنانة غنّت باللهجة الخليجية. مما اعتبره مراقبون تجاهلاً لفنانين كبار غنّوا بهذا اللهجة، ورآه آخرون تعالياً وعجرفةً. لكن مشاعل شرحت لـ"أنا زهرة": "أنا واثقة من صوتي وموهبتي. ولديّ القدرة أن أقدم الكثير والجميل. والفن هواية عندي، وأستطيع أن أغني بلهجات عدة".
ويلخّص هذا التصريح عشرة أعوام من العمل في المجال الفني، بدأتها بإنتاجها الخاص، وإحيائها حفلات الأعراس، إلى أن تعاقدت مع شركة "بلاتينيوم ريكوردز" التي تولت إدارة أعمالها وإنتاج ألبوماتها، وآخرها "مصايب".

وتعتبر مشاعل أنّها تملك موهبة الاستعراض، وهذا ما قدمته خلال إحيائها حفلات الأعراس، إذ كانت تغني وترقص في الوقت ذاته، وأضافت أنّ قدوتها في ذلك سعاد حسني وشريهان.

وفي نهاية حديثها لـ"أنا زهرة"، أكّدت أنّ أكل العنب حبة وحبة، وأن بلوغ النجومية بسرعة يؤدي إلى الهاوية بسرعة أكبر. وعن غيابها عن الحفلات والمهرجانات العامة، أجابت: "أقدّر للشركة ما تفعله في هذا الشأن. هي لا تبحث عن الحفلات، إنما تستقبل الطلبات".