عادل إمام يتكتم على "الزهايمر"

زهرة الخليج

  |   4 يوليو 2010


فرض الفنان عادل إمام حالة من السريّة الشديدة داخل ستوديو فيلمه الجديد "زهايمر" والذي بدأ تصويره منذ أسبوعين. وشدد على العاملين معه في منع دخول أي شخص غريب سواء من الزائرين العاديين أو وسائل الإعلام الى موقع التصوير. ورد ذلك إلى حرصه على ألا يحرق تفاصيل فيلمه الذى يتوقع أن يكون مفاجأة لجمهوره، خاصة وأنه تم تأجيله أكثر من مرّة على مدار ثلاث سنوات.
وتحت ضغط العمل والإرهاق الشديد الذي يبذله "الزعيم" في تصوير الفيلم، أصيب بنزلة برد حادة استلزمت منه الراحة. ولكنه لم يلزم فراشه سوى يومين فقط، رغم أن الأطباء نصحوه بضرورة الالتزام بالراحة التامة والابتعاد عن الارهاق إلى حين تحسن حالته الصحية.


الفيلم من تأليف نادر صلاح الدين وإخراج عمرو عرفه وإنتاج الشركة العربية. ويشارك عادل إمام البطولة أحمد رزق ونيللي كريم وفتحى عبد الوهاب وأحمد راتب وضياء الميرغني وإيمان سيد ولطفى لبيب.
تدور الأحداث فى إطار كوميدي، حول رجل ثرى مصاب بمرض الزهايمر يحاول أبنائه الحجر عليه حتى تنكشف مفاجأة تغير مجرى الأحداث. وشهد فيلم "زهايمر" العديد من الاعتذارات المتكررة من بعض الفنانين منهم الفنانة غادة عادل وعمرو واكد.

نانسي وبلقيس.. «حفاضات» وغسيل