"فتت لعبت": مشاكسات كوميدية!

وائل العدس  |   5 فبراير 2013
أيام قليلة تفصل المخرج مصطفى برقاوي عن قص شريط مشاهده الأولى في المسلسل السوري الجديد "فتت لعبت" من تأليف طلال مارديني وإنتاج شركة "أفاميا".   العمل اجتماعي شبابي لا يخلو من الكوميديا ويتحدث عن مشاكل الشباب وحياتهم ونسيجهم الاجتماعي وأحياناً معاناتهم، خصوصاً في مرحلة الدراسة الجامعية التي باتت اليوم أهم بكثير وأخطر من مرحلة المراهقة التي كان يراد التركيز عليها قبل سنوات.   ويروي في خطه الدرامي الرئيسي قصة أربعة شبان وأربع فتيات يدرسون في كلية الإعلام، ليتم تقديمهم والتعريف عليهم عن طريق لعبة الورق "الشدة"، ونتوغل في حياتهم ومشاكلهم ومشاكساتهم ضمن إطار اجتماعي كوميدي.   وأشار المنتج فراس الجاجة إلى أنّ العمل سيصوّر  كاملاً في دمشق، مؤكّداً أنّ "الإنتاج السوري في ظل الأزمة تأثر إلى حدّ ما، لكننا سنحاول الحفاظ على كم النتاج الدرامي ونوعه. كما أنّ الظروف التي يشهدها البلد دافع لتقديم ما هو أهم لأن إثبات الذات في الشدائد هو هوية وبصمة للتاريخ ومن التاريخ". يذكر أنّ "فتت لعبت" أول إنتاجات شركة "أفاميا" بينما يُعد العمل الثالث للمخرج بعد "كريزي" و"أيام الدراسة 2".