هل ستجرّبين رياضة التجذيف الواقف هذا الصيف؟

ميرا عبدربه  |   2 مايو 2013

مع اقتراب موسم الصيف، ترغب كثيرات في اختبار أنواع جديدة من الرياضات الصيفية. الرياضات المائية من أجمل وأفضل الرياضات خلال موسم الصيف. اليوم، سنضيء عليها في "أنا زهرة" ونخبرك عن رياضة تشقّ طريقها الينا في العالم العربي، خصوصاً في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقطر، والبحرين، ولبنان ألا وهي رياضة التجذيف الواقف في المياه.

نشأت هذه الرياضة في هاواي وتعدّ من الأشكال القديمة لركوب الأمواج. إذا كنت ترغبين في ممارسة هذه الرياضة، فأنت تحتاجين الى لوح تزلج على المياه ومجذافين يناسبان طولك وثياب ونظارات مخصصة لهذه الرياضة. تتم ممارسة هذه الرياضة عبر الوقوف وسط لوح التزلج وامساك مجذاف في كل يد، ثم تحريكه في المياه الهدئة أو حتى على الأمواج. لكن في الحالتين، يجب أن يتم التدريب تحت إشراف مدرب مختص.

500 وحدة حرارية تحرقها ممارسة ساعة من التجذيف الواقف. وبالتالي، فهذا النوع من الرياضة يعتبر ممتازاً للمحافظة على الرشاقة. كما أنّ التجذيف الواقف يحسن من تدفّق الدم الى القلب وبالتالي يحميه من الأمراض. يستطيع الشخص الذي يمارس هذه الرياضة التنفس بشكل أفضل، ما يجعل هذه الرياضة ممتازة لصحة الرئتين. ولأنّ هذه الرياضة تمارَس في المياه والهواء الطلق، فهي تسهم في تعزيز الصحة النفسية بشكل رائع.

المزيد:

ودّعي الشكل “الكمثري” مع الرياضة!

التمارين المائية سبيلك إلى الرشاقة والصحة

الأعمال المنزلية تحرق السعرات الحرارية؟