نجدت أنزور في قلب الحدث!

وائل العدس  |   10 مايو 2013
نشر المخرج نجدت إسماعيل أنزور صورة تجمعه بطفل في أحد أحياء دمشق الساخنة التي تعرضت بيوتها للقصف والهدم، وعلّق عليها بالقول "لم نطرق أبواب الدمار لنستمتع بالألم، إنما لنبحث عن الأمل بين الأنقاض". لكن "أنا زهرة" علمت أنّ الصورة مأخوذة من أحد مشاهد مسلسل "تحت سماء الوطن" الذي يتطرّق للمرة الأولى إلى تبعات الأزمة السورية بشكل مباشر، ويدخل في أدق التفاصيل، ويتوغل في المدن المدمرة والتهجير الحاصل والأيام السورية المضرجة بالدماء. ويتألف العمل من 10 ثلاثيات، أنجز أنزور ثلاثاً منها هي "الحميدية" و"الصمت" و"مرام". وكان المخرج المثير للجدل قد أعلن في وقت سابق أنه سيدخل بلدة "داريا" الأكثر خطورة في العاصمة ليصوّر مشاهد حية من قلب الحدث. وكان أنزور قد غاب الموسم الماضي عن الدراما، علماً أنه قدّم قبل عامين عملين هما "شيفون" و"في حضرة الغياب". ويعتبر "تحت سماء الوطن" العمل الثالث لمؤسسة الإنتاج التلفزيوني والإذاعي هذه السنة بعد "حائرات" و"حدث في دمشق".   المزيد: منح نجدت أنزور الجنسية الفلسطينية