امرأة تتبرع برحمها لتلد سمكة قرش وتحل مشكلة الغذاء!

زهرة الخليج  |   28 يونيو 2013
قال العالم الياباني آي هاسيجاوا إن حل لنقص المواد الغذائية الذي تعاني منه البشرية مع الزيادة السكانية الهائلة يكمن في أن تلد النساء مختلف أنواع الكائنات الصالحة للأكل وكذلك التي أوشكت على الانقراض من أجل التوازن البيئي.   وقال العالم هاسيجاوا إنه يتصور إمكانية أن يلد البشر يوما ما طعامهم ، ليلبوا كل احتياجاتهم الغذائية، وأن النضال البشري من أجل تربية طفل يستحق أن يضاف إليه نضال من أجل الغذاء الذي أوشك على الانتهاء.   إلا أن ومن الغريب بأن هذه الفكرة قد أعجبت مصممة برامج كمبيوتر يابانية، واتصلت بالعالم الياباني لبحث إمكانية تنفيذ تلك الفكرة، خاصة وهي تحلم بولادة سمكة قرش.   وبدوره قال هاسيجاوا: "يمكن أن نستخدم الرحم مثل حوض للماء أو حاضنة، لكن هناك مشاكل محتملة في التوافق بين المشيمة البشرية وسمك القرش، لكن ليس هناك حاجة لتعديل الحمض النووي البشري، المشكلة الحقيقية في وجهة نظري هي رغبة المرأة في أن تحمل جنينا لحيوان في رحمها".   وأعربت مصممة البرامج التي قررت المشاركة في البحث و رفضت ذكر اسمها، عن رغبتها في الحمل بسمكة قرش خاصة بأنها مهددة بالانقراض، كما أنها أفضل اللحوم في الطعام، و إنها لذيذة للغاية.