التدخين يؤدي الى السكري؟

د ب أ  |   3 يوليو 2013

حذّر البروفيسور الألماني توماس دانه من أنّ التدخين يعزز فرص الإصابة بالسكري؛ إذ يتضاعف خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني لدى المدخنين أكثر من غيرهم.

وأردف البروفيسور دانه أنّ التدخين يُمثل خطورة كبيرة على الأشخاص المصابين بالسكري؛ إذ تتسبب المواد السمية في السجائر التي يزيد عددها عن 3000، في ارتفاع خطر إصابتهم بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأضاف الطبيب الألماني أنّ التدخين قد يتسبب في اتخاذ مرض السكري بنوعيه الأول والثاني مسارات مرضية خطيرة، موضحاً: "يزداد خطر إصابة مرضى السكري بأمراض الأوعية الدموية أكثر من الأصحاء نتيجة ارتفاع نسب السكر في الدم لديهم. ويعمل التدخين على تحفيز الإصابة بهذه الأمراض لديهم."

لذا يزداد معدل إصابة مرضى السكري المدخنين بتلفيات الأوعية الدموية الصغيرة والكبيرة المصحوبة بالإصابة بأزمات قلبية وسكتات دماغية، كما يرتفع معدل إصابتهم بما يُسمى بـ "ساق المدخن" أو اضطرابات سريان الدم في العين والكُلى.

وأردف الطبيب الألماني أنّ تدخين مادة التبغ يتسبب أيضاً في تغيّر تكوين الدهون في الجسم؛ إذ تزداد نسبة الكوليسترول الضار LDL وتنخفض نسبة الكوليسترول المفيد HDL، موضحاً عواقب ذلك بقوله: "يزداد خطر الإصابة بضعف القلب وتصلب الشرايين، فضلاً عن زيادة صعوبة قياس نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري المدخنين؛ ومن ثمّ يؤثر سلباً في مسار علاجهم".

 

المزيد:

الصوم فرصتك للإقلاع عن التدخين

أبوظبي تمشي ضدّ السكري!

سبب جديد لرائحة الفم الكريهة!