فنان يبتكر "باربي" بقياسات مراهقة طبيعية!

الريم سيف  |   9 يوليو 2013

أقدم الفنان الأمريكي "نيكولاي لام" على تصميم وصنع دمية "باربي" آخذاً بالاعتبار القياسات الطبيعية للفتيات المراهقات في الولايات المتحدة، في خطوة لمحاربة الانطباع الذي تتركه قياسات الدمية "باربي" الغير طبيعية أبداً وتأثيرها على الفتيات الصغيرات والمراهقات حول العالم.

اعتمد "لام" في تصميمه على الأبحاث التي قام بها لاستكشاف الطول والوزن وقياس الخصر المتوسط للفتيات البالغات 19 عاماً في الولايات المتحدة، ثم ابتكر تصميمه على الكمبيوتر أولاً.

وبعد أن نجح في صنع دميته قام بتصويرها إلى جانب دمية "باربي" العادية ليري الجميع الفرق الكبير بين ما تروج له الدمية من قياسات خيالية، وبين ما تبدو عليه المراهقة الأمريكية العادية، وقال: "هدفي هو أن أبين للجميع بأن الفتاة الطبيعية جميلة."

يُذكر أن الكثير من الأبحاث تشير إلى أن اقتناء دمية "باربي" يشجع الفتيات الصغيرات على التوقف عن الأكل أملاً في الحصول على جسدها الممشوق.