عابد فهد يُدمي وجه سيرين!

وائل العدس  |   11 يوليو 2013
ثلاث ضربات على الوجه كانت كافية لإسالة الدماء على وجهها. هكذا، أنهى عابد فهد وسيرين عبد النور المشهد الأخير في الحلقة الأولى من مسلسل "لعبة الموت" الذي تعرضه "أبوظبي الأولى" طيلة شهر رمضان. عابد الذي يؤدي دور "عاصم" أبدى غيرة مرضية على زوجته سيرين "نايا"، فركّب كاميرات مراقبة في كل زوايا منزلهما ليلاحقها في كل تفاصيل حياتها. وتبدو "نايا" طبّاخة ماهرة بعدما أعدت لأصدقائها مائدة متنوعة احتفالاً بذكرى زواجها الأول التي حملت معها أيضاً خبر حملها. أما ماجد المصري الذي يفطر يومياً الجبن والعسل، فيحتفل وحيداً بالعيد السادس لميلاد ابنته "الراحلة"، ويرفض خاتم الخطبة من ميس حمدان طالباً منها الانتظار على اعتبار أنّ "الوقت لم يحن". يذكر أنّ العمل مقتبس عن رواية أجنبية بعنوان "النوم مع العدو" تحوّلت إلى فيلم من بطولة جوليا روبرتس، وهو من تأليف ريم حنا وإخراج مشترك بين الليث حجو وسامر برقاوي. المزيد: مروان خوري يغنّي “لعبة الموت”