غادة عبد الرازق: خيانة وقتل واغتصاب!

دعاء حسن ـ القاهرة  |   11 يوليو 2013
كشفت الحلقة الأولى من مسلسل "حكاية حياة" الذي تؤدي بطولته غادة غبد الرازق عن قالب العمل الدرامي وقد جاء مثيراً ومشوقاً وبعيداً عن أحداث مسلسلها السابق "مع سبق الإصرار". تضمنّت الحلقة الأولى الكثير من الأحداث المتلاحقة والمثيرة التي بدأت بالخيانة. إذ كشفت حياة التي تجسّدها غادة عبد الرازق خيانة شقيقتها لها مع زوجها الذي يؤدي دوره خالد سليم. من ناحية أخرى، اكتشفت خيانة والدتها التي تخدع والدها يومياً، إذ تقيم علاقة مع سائقها الخاص. وعندما تواجه غادة والدتها بالأمر، تقع مشادة بينهما تتسبّب في مقتل والدتها بعدما سقطت من أعلى الشرفة لينفجر دماغها، وهو مشهد وصفه كثيرون بالصادم. ويُحسب لغادة الجرأة في تناول هذه المواضيع في الدراما المصرية، فضلاً عن الديكورات التي لفتت الأنظار وقد فاقت بجمالها ديكورات مسلسلها السابق. وبذلك، استطاعت غادة استثمار نجاح مسلسلها "مع سبق الإصرار" مع فريق العمل نفسه، لكن بشكل مختلف. وظهر طارق لطفي في دور الطبيب النفسي الذي يعالجها، وروجينا في دور شقيقتها التي وضعتها في مصحة نفسية حتى تتخلّص منها، وهي المصحة التي تتعرض فيها غادة للاغتصاب من قبل أحد العاملين وتواجه صراعاً آخر إلى جانب الصراع مع أشقائها. للمزيد: محاولات لإنقاذ مسلسل غادة عبد الرازق