"الجرسونيرة" غادة عبد الرزاق لا تناسب أفلام العيد!

زهرة الخليج  |   4 أغسطس 2013
رغم ماكان قد قيل أكثر من مرة عن نية عرض فيلم "الجرسونيرة" ضمن أفلام عيد الفطر، إلا أن المخرج هاني جرجس أكد مؤخرا على أن موعد العرض قد تغير، وبرر ذلك بأن موضوع الفيلم لا يتناسب مع مواضيع فترة الأعياد التى يغلب على أفلامها الطابع الكوميدي الخفيف. ولفت جرجس إلى أن موضوع فيلم الجرسونيرة جديد على السينما المصرية من ناحية المضمون والتنفيذ، حيث تم استخدام أحدث أنواع الكاميرات أثناء التصوير، كما قال فوزي أنه لم يستقر بعد على الموعد الجديد لطرح الفيلم. وأوضح المخرج هاني جرجس أن تجربة فيلمه الجديد "الجرسونيرة" تحمل مُجازفة كبيرة، حيث يقوم ببطولته ثلاثة فنانين فقط هم، النجمة غادة عبدالرازق، ا?ردني منذر رياحنة والممُثل الكوميدي نضال الشافعى، مُضيفاً أن أحداث الفيلم بالكامل تدور داخل لوكيش واحد، عبارة عن شقة مكونة من غرفة، صالة وبار، من أول دقيقة وحتى أخر دقيقة به. وتابع هاني "الفيلم ينتمي لنوعية أفلام لم تُقدم على المستوى العالمي سوى خمس مرات فقط"، مؤكداً أنها تجربة جديدة على السينما المصرية، وأن العمل عليها كان في غاية الصعوبة سواء من جهة المضمون أو التنفيذ. كما أكد أنه تم استخدام أحدث أنواع الكاميرات أثناء التصوير، حيث يستخدم مدير التصوير سامح سليم كاميرات "شفت"، والتي تم استخدامها من قبل فى بعض الأعمال المصرية. يُذكر أن "الجرسونيرة" إنتاج هانى وليم ومحمد عارف، وإخراج هاني جرجس فوزي، بينما ستقوم الشركة العربية للإنتاج والتوزيع للفنانة إسعاد يونس بتوزيع الفيلم. ومن جهة أخر، كان الفيلم قد تلقى الملاحظات وطلب حذف بعض المشاهد منه من قبل الرقابة على المصنفات الفنية. فقد طالبت بحذف أربعة مشاهد لاعتبارها خارجة عن الآداب العامة، حيث أن أحداث الفيلم تتناول أزمات الخيانة من خلال قصة رجلين يشعران بالملل من الروتين اليومي، ليجدا لمشكلتهما مخرجاً وهو التعرف على فتاة ليل.