الشخير يحدّ من جاذبيتك؟

ميرا عبدربه  |   5 أكتوبر 2013

الشخير أو انقطاع التنفس خلال النوم لا يقتصر على الرجل فحسب، بل هو حالة تصيب المرأة أيضاً. تشير دراسة حديثة الى أنّ الشخير يؤثر في مظهر الشخص ويخفف من جاذبيته. هذه الدراسة تضيف أنّ الأشخاص الذي يعانون من الشخير يبدون أكبر سناً. وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنّ الباحثين في جامعة "ميتشيغان"، وجدوا أنّ الأشخاص الذي يعانون من الشخير خلال النوم يبدون أقل جاذبية وشباباً من غيرهم.

ويسبّب الشخير انتفاخاً في الجبهة واحمراراً في الوجه ويزيد تجاعيده. إذا كنت تعانين من الشخير يا زهرتنا، اليك بعض النصائح التي تساعد في معالجة هذه المشكلة وبالتالي المحافظة على جاذبيتك الرائعة:

- إذا كنت تعانين من زيادة الوزن، عليك اتباع حمية لتخفيف وزنك وخفض كمية الدهون في الجسم، خصوصاً في منطقة خلف الحنجرة التي تعتبر سبباً رئيسياً للشخير.

- مارسي الرياضة بانتظام، فهي تساعد في الحدّ من الشخير.

- اقلعي عن التدخين نهائياً، فهو يسبّب انسداد المجاري التنفسية ويزيد حدّة الشخير. كما أنّه يزيد تجاعيد الوجه ويجعلك أقل جاذبية أيضاً.

- إذا كنت تعانين من مشاكل في الأنف والتنفس، ستزيد نسبة الشخير عندك. استشيري الطبيب في هذه الحالة للحصول على العلاج الأفضل لك.

- حاولي أن تنامي وتستيقظي في الوقت نفسه يومياً. تنظيم عادات النوم يقلّل من الشخير.

- افتحي نوافذ غرفة النوم كل فترة لتجديد الهواء من أجل تحسين عمل جهازك التنفسي.

المزيد:

ساعدوني… لا أستطيع النوم!

أفكار حول العالم لمحاربة القلق

النباتات العطرية تمنحك الإنتعاش