الأسنان اللبنية أكثر عُرضة للتسوس!

د ب أ  |   19 فبراير 2014
أكد طبيب الأسنان الألماني ديتمار أوستررايش أنّ الأسنان اللبنية أكثر عُرضة للتسوس؛ لأنّ القدرة على المقاومة في مينا هذه الأسنان تقلّ عن نظيرتها في الأسنان الدائمة. وأوضح نائب رئيس "الغرفة الاتحادية لأطباء الأسنان" في برلين، أنّ الأطفال الذين يستخدمون زجاجات الرضاعة ذات الماصّة لتناول الشاي المُحلى بالسكر أو غيره من المشروبات المُحلاة، تتعرض أسنانهم لخطر الإصابة بالتسوس بمعدل يزيد عن غيرهم نتيجة إغراق الأسنان بالسكر بصورة مستمرة. لذا، شدد طبيب الأسنان الألماني على أهمية أن يعتني الآباء بنظافة الأسنان اللبنية بمجرد ظهورها، كأن يقوم أحد الوالدين بتنظيف الأسنان اللبنية لدى الرضيع باستخدام أعواد قطنية أو فرشاة الأسنان المخصصة للأطفال. وبدءاً من عامه الثالث تقريباً، ينبغي للآباء استخدام معجون الأسنان مع الطفل، خصوصاً عندما يصبح قادراً على بصق الأشياء. وحتى إذا اكتسب القدرة على القيام بذلك بنفسه في هذه المرحلة العمرية، ينبغي للآباء أيضاً الاستمرار في إعادة تنظيف أسنانه مرة ثانية بعد ذلك حتى بلوغه مرحلة الالتحاق بالمدرسة. جديرٌ بالذكر أنّ الأسنان اللبنية الصحية تتمتع بأهمية كبيرة لأسباب عدة، أهمها الحفاظ على أماكن الأسنان الدائمة وتعلم التحدث بشكل سليم، كما أنها تُسهم في اكتساب الطفل الوزن المناسب لمرحلته العمرية. المزيد: