ديمة قندلفت خارج سرب الدراما!

وائل العدس  |   18 فبراير 2014
أربعة مسلسلات أصبحت جاهزة للعرض، و13 عملاً تصوَّر بين دمشق وبيروت ودبي، وخمسة أخرى تستعدّ للانطلاق. كل هذه القوائم وما زالت ديمة قندلفت تغرّد خارج سرب الدراما في موسم لا يبدو استثنائياً للفنانة السورية. قندلفت التي فرضت نفسها بين نجمات الدراما السورية، انشغلت وتفرّغت لأروقة الفن السابع. هكذا تمضي وقتها في تصوير مشاهدها في فيلم "الأم" مع المخرج باسل الخطيب إلى جانب سلاف فواخرجي، وصباح الجزائري ونورا رحال. وتجسد في الشريط شخصية "ياسمين" وهي فتاة سورية تقيم خارج البلد بعدما فضّلت الاكتواء بنار الغربة على البقاء في مدينتها التي تعاني ويلات الحرب، قبل أن تتخذ قراراً بالعودة رغم الضغوط الكبيرة. وكانت ديمة قد تواصلت مع جمهورها عبر صفحتها الرسمية على الفايسبوك في يوم الحب، فنشرت صوراً لها من داخل إحدى الكنائس وهي تصلّي وعلقت عليها "على نية السلام لسوريا. إلى الرب نطلب". يذكر أنّ قندلفت أطلت على جمهورها في رمضان الماضي عبر أربعة أعمال هي: "حدث في دمشق"، و"في قلب اللهب"، و"قمر شام"، و"صرخة روح"، إضافة إلى فيلم "مريم". المزيد: هل سافرت ديمة قندلفت إلى بيروت؟