قصي ودينا يتفوّقان على جيني!

وائل العدس  |   4 أبريل 2014
قصي خولي لم يدخل القفص الذهبي، وجيني إسبر لم تسافر إلى هوليوود، ودينا هارون لم تكن حاملاً. هكذا استغل نجوم الدراما السورية كذبة نيسان ليمرروا أخباراً غير صحيحة من باب المزاح. وفي وقت تبدو فيه كذبتا قصي ودينا مقبولتين ضمن حدود "الهضامة"، فإنّ جيني لم توفق بكذبتها المبالغ فيها، وورطت نفسها وجمهورها ووسائل الإعلام التي تتابع أنشطتها. قصي ودينا اكتفيا بكلمات قليلة ونفيا الخبر بعد ساعات. أما جيني، فقد اختلقت خبراً طويلاً عريضاً بتفاصيل وهمية ونشرت ذلك على صفحتها في الفايسبوك، قبل أن تكذب الخبر بنفسها في اليوم التالي بعدما ادّعت وجود اتفاق بينها وبين أحد المواقع العربية! والغريب أنّ مواقع سورية "مقرّبة منها" اقتبست الخبر ولم تنشر ما تلاها، ما يعني أنّ جيني ورّطتها في تصرف غير مدروس ولو كان من باب المزاح. في كل الأحوال، وبما أنّ مواقع التواصل الاجتماعي باتت مصدراً لوسائل الإعلام، فإنّ الصحافي سيعدّ للمليون قبل أن يعود ويثق بما تنشره جيني على صفحاتها، لتفشل هذا العام في إطلاق كذبة نيسان أمام تفوّق قصي ودينا.   المزيد: دينا هارون حامل؟! هل تحبين أحمر الشفاه الفاتح؟