الشخير خلال الحمل أخطر مما تعتقدين!

ميرا عبدربه  |   10 أبريل 2014
25? من الحوامل يعانين من الشخير مقارنة بـ 4? فقط من النساء غير الحوامل من الفئة العمرية نفسها. تصاب الحامل بالشخير بسبب تورّم ممرّ الأنف واحتقانه خلال الحمل. لكن الشخير خلال الحمل قد يسبّب ارتفاع ضغط الدم أيضاً. كما أنّ زيادة وزن المرأة من أسباب الشخير خلال الحمل. الشخير خلال الحمل قد يكون خطيراً، فإحدى الدراسات الحديثة تشير الى أنّ المرأة التي تعاني من الشخير لثلاث ليالٍ أو لأكثر من أسبوع تكون أكثر عرضة لإجراء ولادة قيصرية ولولادة طفل صغير الحجم. يخفّف الشخير من نسبة الأوكسيجين التي تحصل عليها المرأة خلال الحمل ليلاً، علماً أنّ الأوكسيجين يعتبر من العناصر الضرورية جداً لخلايا الجسم. النقص بالأوكسيجين يؤدي إلى ولادة طفل ذي حجم أصغر من الأطفال المولودين من أمهات لا يعانين من الشخير، ويضاعف من احتمال حدوث ولادة قيصرية. إذا كنت يا زهرتنا تعانين من الشخير خلال الحمل، إليك بعض النصائح من "أنا زهرة" للحدّ من هذه المشكلة وبالتالي حماية صحتك وصحة جنينك: حاولي النوم على أحد الجانبين وتجنّبي النوم على ظهرك. استخدمي الأشرطة الأنفية، فهي تسهم في تخفيف الشخير. انتبهي الى وزنك، فزيادة الوزن وتجمّع الدهون خلال الحمل يزيدان الشخير. حاولي ممارسة الرياضة واختاري تلك الخفيفة كالمشي. تناولي وجبة عشاء خفيفة قبل الخلود الى النوم. استشيري الطبيب في حال تفاقم مشكلة الشخير.

 المزيد:

كم سيزداد وزني خلال الحمل؟

لا تأكلي لفردين أثناء الحمل!

معرض الصور: أعراض صحية شائعة تصيب طفلك!