انتبهي من نوبة الربو الأسبوعية!

د ب أ  |   19 أبريل 2014
أكّدت "المؤسسة الألمانية لعلاج أمراض الرئة" أنّ الإصابة بنوبة ربو أسبوعياً تعد بمثابة ناقوس خطر ينذر بحدوث تلف جسيم لا يمكن علاجه في الشعب الهوائية. وأوضحت المؤسسة التي تتخذ من مدينة هانوفر مقراً لها، أن إصابة مرضى الربو بنوبة كل أسبوع ترجع إلى خروج المرض عن السيطرة بسبب عدم تعاطيهم الأدوية بانتظام أو تعاطيها بشكل خاطئ يتسبب في فقدان مفعولها. ولتجنب ذلك شدّدت المؤسسة على ضرورة أن يلتزم مرضى الربو بتعاطي الأدوية بانتظام وبشكل سليم مع مراقبة مسار مرضهم من خلال مفكرة يومية يسجلون فيها الأعراض اليومية، ونتائج ما يُسمى بـ "جهاز قياس تدفق هواء الزفير" الذي يقيس حجم تدفق الزفير وسرعته وقدرة المريض على القيام بهذه العملية. وبمساعدة نتائج القياس، يمكن للطبيب التحقق مما إذا كانت حالة المرض تسوء أم لا.