سلاف وقصي ومكسيم ما زالوا غائبين!

وائل العدس  |   19 أبريل 2014
بعد إنجاز ما يقارب 25 مسلسلاً، وقبل حوالي شهرين من انطلاق الموسم الرمضاني لعام 2014، فإنّ العديد من النجوم السوريين ما زالوا غائبين عن دراما بلدهم لأسباب مختلفة. بعد اعتذارها عن عدم المشاركة في مسلسل "رق الحبيب"، تدرس سلاف فواخرجي عرضاً ضخماً من الدراما المصرية. ومن المرجّح بالتالي أن تغيب عن الدراما السورية، خصوصاً أنها قضت وقتاً طويلاً في التحضير لفيلم "الأم"، فهل ستغيب للمرة الأولى منذ دخولها عالم التمثيل عام 1997؟. أما قصي خولي، فقد انشغل في تجسيد شخصية "الخديوي إسماعيل" في المسلسل المصري "سرايا عابدين". وفي حال لم ينته التصوير خلال الأيام القليلة المقبلة، فإنّ بطل "الولادة من الخاصرة" سيغيب أيضاً للمرة الأولى وتحديداً منذ عام 1998. بدوره، يكتفي مكسيم خليل بمشاركتين عبر مسلسلين عربيين مشتركين، الأول هو "حلاوة الروح" الذي يلامس الأزمة السورية، والثاني هو "سيرة حب" مع سيرين عبد النور، ليغيب عن الدراما المحلية للعام الثالث على التوالي. وبعدما كانت مرشحة لمسلسل "طوق البنات"، اعتذرت سوزان نجم الدين عن عدم التواجد لتحلّ ديمة قندلفت محلها، وتكتفي بالتالي بمشاركتها في المسلسل الخليجي "وش رجعك". ويغيب أيضاً جمال سليمان الذي فضّل التواجد في الدراما المصرية حيث يجسد شخصية الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في مسلسل "صديق العمر" فيما تكتفي كندا علوش بدراما المحروسة، إذ تطلّ في "دلع البنات". الملفت أنّ جميع من ذكروا مرشّحون لجوائز الـ "موركس" لأفضل ممثل وممثلة في الوطن العربي لعام 2014. المزيد: مهرجان الخليج: الدراما السورية تنال حصة الأسد