ماذا تختارين من البرامج المجانية في الإنترنت ؟

د ب أ

  |   7 يوليو 2014
يموج عالم الإنترنت بالعديد من البرامج والتطبيقات المجانية التي تناسب كل الاحتياجات وتلبي كل الاستخدامات، ولذلك يتعين على المستخدم عدم التسرع في شراء البرمجيات المُكلفة عند اقتناء حاسوب مكتبي جديد، بل يمكنه تنزيل كل البرامج التي يحتاجها مجاناً من الشبكة العنكبوتية. وقبل أن يبدأ المستخدم في تنزيل البرامج لابد من ضمان توافر حماية كافية ضد الأخطار التي تهدد الحواسب المكتبية. وهناك العديد من الشركات تطلق إصدارات مجانية من برامجها لمكافحة الفيروسات والأكواد الضارة، ومنها على سبيل المثال برنامج أفيرا Free Antivirus أو برنامج AntiVirus Free من شركة AVG. ولكن يتعين على المستخدم أن يضع في اعتباره أن الإصدارات المجانية من برامج مكافحة الفيروسات تشتمل على رسائل إعلانية أو أنها تقوم بتثبيت شريط الأدوات الخاص بها أو برنامج الإعلانات على حواسب المستخدمين، كي يتم تمويل هذه العروض المجانية. تعقب برامج التجسس وينصح الخبراء في مثل هذه الحالة باستخدام برنامج AdwCleaner بعد تثبيت البرامج المجانية؛ حيث تقوم هذه الأداة بتعقب برامج التجسس والإعلانات التي تسربت إلى الحاسوب، وبالتالي يمكن إزالتها. وتظهر فائدة برنامج AdwCleaner أيضاً إذا كان المستخدم غير منتبه أثناء عملية تثبيت البرامج المجانية؛ نظراً لأن هذه البرامج تحمل معها في أغلب الأحيان برامج أخرى، أو أشرطة أدوات لمتصفح الويب يصعب التخلص منها. وعادةً ما تكون هناك علامة تأشير موجودة أمام هذه البرامج الإضافية، والتي قد يتجاهلها المستخدم أثناء تثبيت البرامج المجانية. ولتجنب حدوث ذلك يتعين على المستخدم قراءة جميع البيانات التي تظهر في كل النوافذ بعناية وإزالة علامة التأشير من أمام التطبيقات والأدوات التي لا يرغب في تثبيتها. وينبغي على المستخدم بشكل أساسي توخي الحرص والحذر عند اختيار مصدر تنزيل البرامج المجانية؛ نظراً لأن هناك بعض المصادر ليست جديرة بالثقة. ويحذر سيباستيان باركينكي، من معهد أمان الإنترنت بمدينة غيلسنكيرشن الألمانية، من أن هناك بعض البوابات الإلكترونية تتطلب تثبيت برنامج خاص لعملية تنزيل البرامج المجانية، وغالباً ما تكون هذه البرامج غير ضرورية وغير موثوق بها، حتى أنها تشتمل في كثير من الأحيان على برامج إعلانات وأدوات تجسس. اتصال آمن وينصح الخبير الألماني باركينكي بضرورة الاعتماد على اتصال آمن ومشفر SSL بالإنترنت أثناء تنزيل البرامج المجانية، ولكن نادراً ما توفر شركات البرمجيات أو مواقع تنزيل البرامج الاتصال الآمن بالإنترنت. وغالباً ما تدعي برامج التنزيل باستعمالها اتصال آمن ومشفر بالإنترنت، إلا أنها لا تقوم بذلك على أرض الواقع. ولا يمكن للمستخدم تنزيل أية تطبيقات من شبكة الإنترنت بدون الاستعانة بمتصفح الويب. ويوفر متصفح Tor العديد من المزايا للمستخدم، حيث أنه يعتبر نسخة مُعدلة من متصفح موزيلا فايرفوكس مع اتصال مدمج بشبكة Tor، وبالتالي فإنه يوفر للمستخدم فرصة الإبحار في عالم الإنترنت مع إخفاء الهوية، ويتوافر منه إصدارات لمختلف أنظمة التشغيل. وإذا لم يرغب المستخدم في استعمال خدمات البريد الإلكتروني عبر الويب، ويفضل استعمال برامج البريد الإلكتروني التقليدية على حاسوبه، فيمكنه الاعتماد على أحد الحلول الأخرى التي تقدمها شركة موزيلا، حيث يوفر برنامج "ثندربيرد" العديد من الإمكانيات لمواءمة البرنامج حسب المتطلبات والرغبات الشخصية، ويشتمل أيضاً على دفتر للعناوين والتقويم. برامج مكتبية ولا غنى لأي مستخدم عن استعمال حزمة البرامج المكتبية، حيث تتنافس في هذا المجال بعض الحلول المجانية، مثل أوبن أوفيس أو ليبر أوفيس، والتي توفر العديد من الإمكانية القوية لمعالجة النصوص وجداول البيانات والعروض التقديمية وبرنامج الرسم. وتكفي هذه البرامج مختلف الاستخدامات بدءاً من إعداد الحسابات الخاصة وصولاً إلى تنفيذ الأطروحات الجامعية. تحرير الصور ولا ينبغي على المستخدم التفكير في شراء برامج باهظة التكلفة عندما يتعلق الأمر بتحرير الصور، حيث يتوافر العديد من البدائل المجانية التي يمكنها منافسة البرامج المدفوعة، ومنها على سبيل المثال برنامج GIMP، والذي يتيح للهواة، بعد فترة تدريب قصيرة، تنفيذ كل الأعمال والإجراءات التي تتعلق بتحرير الصور والرسومات. علاوة على توافر الكثير من الأدوات والمكونات الإضافية لهذا البرنامج مفتوح المصدر. تشغيل الميديا وغالباً ما تعاني برامج تشغيل الميديا من قصور في وظائفها أو في توافقها مع صيغ الملفات المختلفة. بالإضافة إلى أنها قد تُجبر المستخدم في بعض الأحيان على إنشاء مكتبات موسيقية معقدة للغاية. وكل هذه العيوب تختفي في مشغل الميديا VLC المجاني، الذي يدعم جميع صيغ الملفات. ويزخر هذا البرنامج مفتوح المصدر بباقة من الوظائف المتنوعة، مثل الترجمة أو الصوت المحيطي المجسم أو تشغيل المحتويات ثلاثية الأبعاد. نفايات البيانات وإذا كان المستخدم يقوم بتثبيت الكثير من البرامج وإزالتها مرة أخرى، ففي هذه الحالة تنشأ على حاسوبه الكثير من بقايا البيانات. وهنا يلزم استعمال برنامج CCleaner للتخلص من نفايات البيانات واستعادة مساحة الذاكرة وتسريع وتيرة عمل الحاسوب. ويمكن استعمال هذه الأداة المفيدة لتنظيف قاعدة بيانات السجل بنظام تشغيل الويندوز، وإزالة البرامج تماماً وحذف البيانات من القرص الصلب بأمان أو إزالة البرامج غير الضرورية من قائمة التشغيل التلقائي. تطبيقات مجانية رمضانية ماهو نوع الهاتف الذي ترغبين بشرائه؟

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث