الطفل يحدّد مرات الرضاعة

د ب أ  |   16 يوليو 2014
أكدت الخبيرة الألمانية ماريا فلوتكوتر أنّ الرضاعة الطبيعية تتمتع بأهمية كبيرة للطفل، لاسيما خلال الأشهر الستة الأولى من عمره. وعن عدد مرات إرضاع الطفل على مدار اليوم، أوضحت فلوتكوتر، مديرة شبكة «الصحية سبيلك للحياة» في مدينة بون الألمانية: «من الأفضل إرضاع الطفل وفقاً لاحتياجه»؛ مشيرة إلى أنّ الطفل يحدد بنفسه عدد مرات إرضاعه والمدة اللازمة كي يشعر بالشبع. ومن الطبيعي أن يرغب الطفل خلال الأسابيع الأولى من عمره في الرضاعة من جديد بعد مرور ساعتين فقط من إرضاعه، مع العلم بأنه عادةً ما يحتاج الرضيع لكميات كبيرة من حليب الأم خلال مراحل نموه أيضاً. وأشارت فلوتكوتر إلى أنّ زيادة معدل الرضاعة تسهم في تحفيز تكوّن الحليب لدى الأم، لافتةً إلى أنه مع مرور الوقت يصبح تكوين الحليب مناسباً لاحتياجات الطفل على نحو جيد. وأردفت الطبيبة أنه قد يستلزم الأمر في بعض الحالات إيقاظ الطفل لإرضاعه، موضحةً بقولها: «لا بد من إيقاظ الأطفال برفق لتلقي وجبة الرضاعة التالية، لاسيما مع الأطفال الذين لا يزيد وزنهم بشكل طبيعي أو الذين لا يرضعون من أمهم بكميات وفيرة أو المصابين بالصفراء». وإذا بدأت الأم في إمداد طفلها بالأطعمة المهروسة، فينبغي أيضاً الاستمرار في إرضاعه، وفقاً لمدى احتياجه لذلك. للمزيد: كيف وقاية الطفل من الحساسية؟ اللحوم النيئة خطر على الجنين أطعمة صحية تسبّب… التسمم