دراسة: جينات الأصدقاء تتشابه!

زهرة الخليج  |   16 يوليو 2014
أظهرت دراسة لباحثين أمريكيين مثيرين للجدل أن هناك تشابها من الناحية الجينية بين الأصدقاء أكثر من الغرباء. ومن خلال دراسة الاختلافات بين نحو ألفي شخص، في إطار دراسة للقلب في بلدة أمريكية صغيرة، توصل الباحثان إلى أن الأصدقاء يشتركون في الحمض النووي أكثر من الغرباء بواقع 0.1 في المتوسط. وبالرغم من أنها نسبة صغيرة، فإن هناك نفس مستوى التشابه المتوقع لدى أبناء العمومة من الدرجة الرابعة. وأعرب بعض العلماء عن شكوكهم في البحث، الذي نشر في دورية "بي ان ايه اس". وقال البروفيسور جيمس فاولر أحد الذين أجروا الدراسة والأستاذ في تخصصي الجينات الطبية والعلوم السياسية في جامعة كاليفورنيا، "أعتقد أن هذه نتائج غير معتادة، وهذا عادة ما يثير انتقادات من العلماء". " وقد حلل فاولر برفقة البروفيسور نيكولاس كريستاكيس من جامعة "يل" نحو 500 ألف من علامات الجينوم ذات الأحرف الواحدة، باستخدام بيانات من دراسة فرامنغهام للقلب. وأوضح فاولر أن "هذه النتائج كانت مفيدة لأنه بالإضافة إلى تقديم عينات من الحمض النووي سئل المشاركون عن أقرب أصدقائهم. وقاس فاولر والبروفيسور كريستاكيس"معامل القرابة"، وباستخدام علامات وراثية من اثنين من الأصدقاء والغرباء، توصل الاثنان إلى أن معامل القرابة أعلى قليلا بين الأصدقاء. اقرأي أيضا: ماذا لو دعيت إلى جنازتك؟ حملة غريبة من نوعها أطرف 25 كاريكاتير عن المرأة