حملة مجموعة شركات ESTEE LAUDER للتوعية بسرطان الثدي 2014

زهرة الخليج  |   3 أكتوبر 2014

تتخذ حملة مجموعة شركات ESTEE LAUDER  للتوعية بسرطان الثدي (BCA) منحى جديدا وجريئا للعام 2014 من خلال رفع شعارها المحفز والملهم "اسمعوا قصصنا وشاركونا قصصكم" الذي صمم لتشكيل مجتمع عالمي من القوة والدعم من خلال مشاركة القصص الرقمية. وانطلاقا من الفكرة الرئيسية "فلنهزم سرطان الثدي. معًا نحن أقوى." ، فقد ظهرت حملة التوعية بسرطان الثدي 2014 إلى النور من خلال القصص الحقيقية الملهمة لتجارب نساء ورجال واجهوا المرض بشجاعة. إن العالم أجمع مدعو لزيارة موقع BCAcampaign.com وسماع هذه القصص المؤثرة والاستلهام منها ومشاركة قصصهم الشخصية والمشاركة في محاربة سرطان الثدي من خلال التبرع إلى مؤسسة أبحاث سرطان الثدي (BCRF).

 على مدى العقدين الماضيين، كانت حملة مجموعة شركات ESTEE LAUDER  للتوعية بسرطان الثدي التي أطلقتها المرحومة إيفيلين هـ. لودر، المؤسسة الشريكة للشريط الوردي والمؤسسة لـ BCRF، الرائدة في نشر التوعية بسرطان الثدي حول العالم،  موقدة شعلة حركة عالمية ساعدت في إنقاذ حياة الملايين وتمويل أبحاث هامة في سرطان الثدي. واليوم انتشرت حملة التوعية في أكثر من 70 دولة وجمعت أكثر من 53 مليون دولار لدعم الأبحاث العلمية والتعليم والخدمات الطبية، مع تخصيص ما يقارب 42 مليون دولار لدعم 166مشروع بحثي لمؤسسة BCRF حول العالم على مدى العشرين سنة الماضية. وكان لهذه التبرعات نتائج مباشرة في ابتكارات هامة وتطورات في مجال العناية، بدءا بإطلاق تجربة اللقاح للمرحلة المبكرة لمرض سرطان الثدي، إلى الوسائل المطورة لتقييم مخاطر الإصابة لدى الفتيات اليافعات من عائلات لديها تاريخ بالمرض.

لقد وحدت حملة 2014 BCA مجتمع سرطان الثدي عالميا حول مهمة الحملة الأساسية وهي التغلب على مرض السرطان من خلال التعليم والأبحاث الطبية. هذا العام، تلتزم BCA بجمع 5 ملايين دولار لدعم أبحاث سرطان الثدي والتعليم والخدمات الطبية حول العالم من خلال الاستمرار بتطوير جهودها والانتقال من تعزيز وزيادة  التوعية إلى زيادة العمل الفعلي. وهذا التطور يجسد ما آمنت به إيفلين هـ. لودر بأننا معا نحن أقوى بما نقوم به. وقالت حرفيا: " إنه حقا عمل لا يمكن أن ينجزه أي شخص بمفرده؛ لا بد من مجموعة تقوم به." وما زالت هذه الكلمات صحيحة وقد كانت مصدر الإلهام للفكرة الرئيسة "معا نحن أقوى" التي سوف تبقى محور التركيز لحملة BCA في السنوات القادمة.

وتنطوي حملة BCA 2014 في جوهرها على تجربة رقمية تفاعلية على الصعيد العالمي، تم إحياؤها من خلال موقع BCAcampaign.com والفيسبوك والتويتر واليوتيوب والانستغرام @BCAcampaign.  حيث يعرض موقع BCAcampaign.com  القصص الشخصية الحقيقية عن القوة والدعم من أجل تمكين الآخرين وتشجيعهم على مشاركة قصتهم على الملأ. كا يعرض الموقع قصصا نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي باستخدام #BCAstrength وهو سلسلة من  مقاطع الفيديو على غرار القصص الوثائقية المقنعة تقدم شعار الدعوة إلى القيام بخطوات عملية " اسمعوا قصصنا. شاركونا قصصكم." من خلال نشر قصص مؤثرة لأشخاص أصيبوا بمرض سرطان الثدي وأيضا الأشخاص الداعمين لهم والمتأثرين بمرضهم والذين غالبا ما يغفل عنهم.

يتم تشجيع زوار الموقع  لمشاركة قصصهم من خلال نشر نصوص وصور ومقاطع فيديو احتفاء والتزاما بدعم الأصدقاء وأفراد العائلة وزملاء العمل والأطباء والممرضات والقائمين على الرعاية والأحباب  وحتى لطف ودعم الغربا. الأشخاص الذين يشاركون بنشر صورهم على BCAcampaign.com لديهم حرية الاختيار لأن يتم إدراجهم في حملة 2015 والتي سوف تستمر باستخدام  سرد القصص بأسلوب مبتكر لإيصال رسالة شكر وعرفان هادفة في مجتمع مرض سرطان الثدي في العالم. سوف يعلن عن التفاصيل في وقت مبكر من عام 2015.

وسوف يستمر موقع BCAcampaign.com بتسليط الضوء على العلاقات التي  تؤكد صحة المقولة " معا نحن أقوى" سعيا منه لتعزيز بناء مجتمع دعم تفاعلي وفريد لمرض سرطان الثدي. الملتقى الديناميكي التفاعلي لسرد القصص سوف يوفر محتويات  تعليمية وملهمة مستمرة على مدار السنة، بينما يشجع التبرعات دعما لمؤسسة BCRF

كل عام، تتخذ حملة التوعية بمرض سرطان الثدي إجراءات للتغلب على سرطان الثدي  من خلال مبادرات منوعة خاصة بجمع التبرعات والتعليم. واحتفاء بالذكرى 22 لحملة التوعية هذا العام، سوف تتبرع مجموعة شركات Estée Lauder  بـ  1 دولار للتعليم والأبحاث الطبية ولغاية  22000 دولار كحد أقصى تقدم إلى BCRF مقابل كل تدليك رسالة محفزة وهادفة أو صورة يتم مشاركتها على الإنستغرام أو التويتر وهذا يتضمن  #BCAstrength.

القصص المؤثرة، التي تشكل محور التركيز في حملة BCA ، تصل من خلال تحيات وثناءات تنشر ضمن مقاطع فيديو تتضمن إعلانات مطبوعة وقصصا على غرار القصص الوثائقية تلقي الضوء على العلاقات الداعمة  التي تجسد الفكرة الرئيسية للحملة "معا نحن أقوى" الإعلانات الإبداعية لحملة BCA 2014 كانت من تصميم المدير الإبداعي أوبن غوين، والتقط الصور كريستيان فيتكين. أما الحملة الرقمية فقد صممتها ريزون دييتر التي عملت مع شريكها في الانتاج Click 3X لابتكار وتصوير مقاطع الفيديو لحملة BCA التي صورها جوناثان إي، مدير Click 3X.

وتساهم العلامات التجارية الأيقونية الشهيرة من شركات Estée Lauder في حملة BCA 2014 من خلال بيع منتجات الشريط الوردي: وتشتمل ماركات شركات Estée Lauder التي تبيع الشريط الوردي في منطقة  الشرق الأوسط على:  Bobbi Brown، Clinique، Estée Lauder و La Mer.  وسوف يخصص 15% من ريع مبيعات التجزئة للشريط الوردي إلى مجموعة أصدقاء سرطان الثدي Brest Friends Group   (www.brestfriends.org؛ و10%  سوف تقدم إلى مؤسسة أبحاث سرطان الثدي   (www.bcrfcure.org).  . وعملا بروح الشعار"معا نحن أقوى" وحدت هذه العلامات التجارية جهودها ودعمها لمهمة حملة BCA للتغلب على سرطان الثدي من خلال التعليم والأبحاث الطبية. تفخر شركات Estée Lauder بدعم المنظمات الخيرية التي تدعم سرطان الثدي في الشرق الأوسط.

ومع البدء في أكتوبر 2014، سوف تشتمل التفعيلات الإقليمية في الشرق الأوسط على:  مبادرة إضاءة المعالم الرئيسية العالمية لحملة التوعية بسرطان الثدي لتكون رموزا تمثل الاحتفال بالذكرى 22 لحملة مجموعة شركات Estée Lauder للتوعية بسرطان الثدي وكذلك إرث السيدة إستي لودر.

برج العرب، دبي، ستتم إضاءته في 1 أكتوبر و 31 أكتوبر

فيرمونت، شارع الشيخ زايد والنخلة، دبي & باب البحر، أبو ظبي، من 1 أكتوبر إلى 31 أكتوبر

غراند حياة، دبي، من 1 أكتوبر إلى 31 أكتوبر

إنتركونتيننتال، دبي فيستيفال سيتي، من 1 أكتوبر إلى 31 أكتوبر

كراون بلازا، دبي فيستيفال سيتي، من 1 أكتوبر إلى 31 أكتوبر

شانغريلا هوتيل، دبي، من 1 أكتوبر إلى 31 أكتوبر