قصي خولي يفشل في الحبّ

ياسر المصري - دمشق  |   14 يوليو 2010

يطلّ قصي خولي هذا العام بأعمال عدة يُتوقّع أن تتصدّر قائمة عروض الدراما في رمضان المقبل، كونها تحمل توقيع كبار المخرجين السوريين. والأعمال هي الجزء الخامس من مسلسل "باب الحارة " للأخوين الملا، والجزء الثاني من "أهل الراية "لسيف الدين سبيعي و"أبواب الغيم" لحاتم علي. كما يخوض قصي تجربةً جديدة مع رشا شربتجي في مسلسل "تخت شرقي". هنا، يجسّد دور يعرب أستاذ التاريخ الذي ينتمي إلى أسرةٍ فقيرة ولديه أحلامه وتطلّعاته. هكذا، يعمل في أماكن كثيرة، لكنّه يواجه فشلاً في علاقاته العاطفية بسبب الضغوط التي تمارس عليه من قبل المحيطين به والمجتمع.
ويروي المسلسل قصة أربعة شبان كانوا زملاء في المدرسة الثانوية، تربطهم صداقة قوية وتتقاطع مصائرهم على رغم اختلاف طبائعهم، وفهمهم للحياة، وعملهم، وميولهم وحتى منبصهم الاجتماعي... إلا أنّهم وبشكل من الأشكال متشابهون في العمق.
خولي صرّح بأنّه يميل إلى الدراما الاجتماعيّة، على اعتبار أنّها تنقل واقعنا ومعيوشنا. يُذكر أنّ مسلسل "تخت شرقي" سيعرض خلال شهر رمضان على قناة "أبو ظبي" الفضائية .