الإفطار ضروري لطفلك خلال الدراسة!

زهرة الخليج  |   11 ديسمبر 2014
الإفطار من أهم الوجبات التي يجب تقديمها لطفلك خلال أيام الدراسة. ويفضل أن تقدمي لطفلك وجبتي افطار، على أن يتناول الأولى في المنزل، والثانية في المدرسة، من أجل صحة أفضل للطفل وفق ما أوصت خبيرة التغذية الألمانية إيزابيل كيلر الآباء. وأضافت عضو "الجمعية الألمانية للتغذية" أنه من الأفضل أن تكون الوجبتان متجانستين، موضحة أنه ينبغي أن تحتوي الوجبتان على العناصر التالية: الماء ومنتجات الألبان والحبوب بالإضافة إلى الفاكهة والخضراوات. وأكدت خبيرة التغذية على ضرورة أن يعيد الطفل شحن مخزون جسمه من العناصر الغذائية كل صباح، مشيرة إلى إمكانية أن تتألف وجبة الإفطار الأولى من خبز الحبوب الكاملة أو حبوب الشوفان؛ فالحبوب تمدّ الجسم بالطاقة اللازمة بفضل احتوائها على الكربوهيدرات، كما أنها تمده بالمعادن، فضلاً عن أنها تمنح الطفل إحساساً بالشبع لفترة طويلة. وللحصول على عناصر مفيدة بشكل أكبر، يمكن تناول حبوب الشوفان مع الفاكهة والزبادي أو الحليب أو تناول لبن مخثر بالفاكهة، إلى جانب شريحة من الخبز. وبالنسبة إلى وجبة الإفطار الثانية، قالت كيلر إنها تعتبر استكمالاً للوجبة الأولى، ناصحةً بتحضير شطيرة، بالإضافة إلى بعض الخضراوات، مثل الخيار أو الجزر أو الفلفل أو طماطم الشيري، كوجبة إفطار ثانية مكملة لوجبة الموسلي بالفاكهة وبالتالي يحصل طفلك على ما يحتاجه من طاقة ومواد مغذية ليومه الدراسي الطويل.
للمزيد: