هل يمكن للرضيع النوم مع الأهل؟

ميرا عبدربه  |   5 فبراير 2015
الأم ترغب في تقديم كل ما هو مناسب لحياة طفلها وصحتها. اليوم، هناك نصيحة شائعة بين الأمهات تقضي بضرورة نوم الرضيع مع أهله في الفراش نفسه لحمايته من متلازمة الموت المفاجىء ولتقوية الرابط العاطفي بينه وبين أهله. ولكن هل هذه الطريقة صحية أم لا؟

في الحقيقة، هناك جدل كبير حول نوم الطفل مع أهله في الفراش نفسه. بعض الاختصاصيين يشيرون الى ضرورة نوم الطفل مع أهله حتى عمر الثلاث سنوات استناداً إلى إحدى الدراسات العلمية. تشير دراسة إلى أنّ نوم الطفل مع أهله يحمي قلبه أكثر لأنه يشعر بالأمان بشكل أفضل. قلب الطفل الرضيع يعاني من الإجهاد ثلاث مرات أكثر عندما ينام بعيداً عن أمه. ولكن نوم الطفل مع الأهل يجب أن يكون ضمن شروط. مثلاً، لا يجب على الأهل تناول أي نوع من الأدوية قبل النوم إذا قرروا وضع الطفل معهم. من جهة أخرى، يحذّر بعض الاختصاصيين من هذه الطريقة لأنّها قد تسبب أحياناً اختناق الطفل. كما أنّ نوم الطفل الرضيع مع أهله في السرير نفسه قد يجعله يتعود على هذه الفكرة ويحرمه من الإستقلالية في المستقبل. لذا يبقى القرار لك زهرتنا في هذا الموضوع. أما نحن، فننصحك بوضع الطفل في سرير بالقرب من سريرك حتى عمر السنتين ومن ثم نقله الى غرفته الخاصة. للمزيد: كيف حماية الطفل من الإنفلونزا؟ لا تهملي أهمية الرياضة في حياة طفلك نصائح لصحة طفلك في المدرسة