ماذا فعلت بوجهك يا أوما ثورمان؟

زهرة الخليج  |   12 فبراير 2015
أحدثت أوما ثورمان صدمة حقيقية للعالم حين حضرت أول من أمس عرض سلسلتها The Slap on Monday في نيويورك. النجمة البالغة 44 عاماً خطفت الأنظار ليس لجمالها، بل بسبب التحوّل الكبير الذي أجرته على شكلها. إذ بدا جبينها أملسَ بطريقة مخيفة، ووجهها منتفخاً جداً وضحكتها مشدودة جداً. واتفق خبراء التجميل على أنّ النجمة الشقراء خضعت لتجميل غيّر شكلها بالكامل، خصوصاً في المنطقة حول العينين. الاختصاصي التجميلي مارك نورفلوك قال لـ "دايلي ميل"، إنّه "يبدو أنّ أوما خضعت لتحوّل جذري، وأعتقد بأنّها بالغت جداً في هذا الأمر". التغيير الكامل هو ما خضعت له أيضاً رينيه زيلويغر التي أقامت الدنيا قبل فترة بسبب التحوّل الكبير في شكلها بسبب النفخ. وقد تعرّضت لانتقادات عدة بسبب هذا الأمر. وتزامناً مع التغيير الذي قامت به أوما، أجرى نجم كرة القدم الأرجنتينية مارادونا (53 عاماً) تغييراً مماثلاً. إذ نقلت صحيفة "غازيتا ديلو سبورت" الإيطالية أنّ أسطورة كرة القدم الأرجنتيني خضع لعملية تجميل في وجهه بعد تشجيع من صديقته الصغيرة روسيو أوليفا. وظهر مارادونا في الفيديو والصور أصغر سناً مما هو عليه الآن نتيجة خضوعه لعملية بالليزر لزيادة النضارة في بشرته. هكذا، اختفت التجاعيد في بشرته وارتفعت وجنته وتمت إزالة علامات تقدم السن والأكياس الدهنية تحت عينيه.