اختبار الأسبوع: تنظيف الأسنان بالخيط أو العلكة؟

ميرا عبدربه

  |   1 يونيو 2015
الحفاظ على صحة الأسنان يحميها من التسوّس. زيارة طبيب الأسنان بشكل دوري وتنظيف الأسنان من مرتين الى ثلاث في اليوم من الخطوات التي تساعد في حماية الأسنان من الضرر. ولكن عند التواجد خارج المنزل، ما هي الطريقة الفضلى لتنظيف الأسنان؟ استخدام الخيط أم مضغ العلكة؟ خارج المنزل، مضغ العلكة هو الخيار الأفضل للتخلص من البكتيريا العالقة داخل الفم وبالتالي الحفاظ على صحة الأسنان. دراسة علمية تشير الى أنّ مضغ حبة من العلكة يسهم في التخلص من حوالي 100 مليون بكتيريا عالقة في الفم في غضون 10 دقائق. لذا مضغ العلكة يعتبر الطريقة الأنسب للتخلص من بكتيريا الفم خارج المنزل. وتجدر الإشارة الى أنّ مفعول العلكة يكون في ذروته خلال الثواني الـ30 الأولى من المضغ. من جهة أخرى، مضغ العلكة الخالية من السكر يساعد في الحفاظ على وزن الجسم. تساعد العلكة في زيادة الشعور بالشبع، مما يخفف من كمية السعرات الحرارية المستهلكة يومياً وبالتالي فقدان الوزن بشكل أسرع. لكن هذا لا يعني أنّه لا يجب استخدام خيط الأسنان، فهذه الخطوة يجب أن تكون روتينية للتخلص من بقايا الطعام العالقة التي لا يمكن الوصول اليها بالفرشاة. استخدمي خيط الأسنان بعد تنظيف الأسنان بالفرشاة قبل الخلود الى النوم. للمزيد:

مفاجأة: حقن البوتوكس تهزم السرطان أشعة الشمس قد تؤدي إلى العمى!

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث