الموسيقى الصاخبة تؤذي السمع؟

د ب أ  |   29 يوليو 2015
يعتقد بعضهم أنّ الاستماع إلى الموسيقى الصاخبة يؤذي حاسة السمع. فما مدى صحة هذا الاعتقاد؟ رداً على هذا الاستفسار، نفى البروفيسور الألماني توماس لينارتس صحة هذا الاعتقاد، موضحاً أنّ الضوضاء وحدها لا تؤدي إلى الإصابة بالصمم، ولكنها قد تتسبب في صعوبة السمع، مشيراً إلى أنّ الأمر يتعلق بمدة وشدة ونوع الضوضاء والإدراك الشخصي. وأضاف لينارتس، مدير عيادات الأنف والأذن والحنجرة في كلية الطب في "جامعة هانوفر" أنّ سماعات الأذن والرأس تُزيد خطر صعوبة السمع. إذ يرتفع صوت الموسيقى من خلالها بشكل زائد عن الحد بخلاف السماعات المنفصلة العادية. وأردف أنّ مَن يتعرض يومياً لمستوى ضوضاء يبلغ 90 ديسيبل، أي ما يعادل ضجيج آلة يحول دون إتمام محادثة، يرتفع لديه خطر الإصابة بصعوبات السمع. للمزيد: امتنعي عن استخدام الكلور! السكري يؤدي الى أمراض أخرى؟ لا لهذه الأطعمة خلال اتباع الرجيم الخالي من الغلوتين!