علاجات غريبة للبشرة: هل يستخدمها عريس المستقبل؟

رزان الحسيني

  |   18 يناير 2012

هل تعلم أن حوالي 80,000 خلية من خلايا البشرة  تموت يومياً؟ نعم إنها حقيقة. 

ولهذا، قد تبدو البشرة شاحبة وباهتة وجافة. وقد ينطبق هذا الحديث عليكَ أنتَ أيها الرجل أكثر من المرأة. فهي بطبيعتها تتوق دائماً إلى الكمال والنضارة في إطلالتها.

 لذا كان لإستخدام المستحضرات وأدوات التجميل نصيب وافر من برنامجها الشهري والأسبوعي وحتى اليومي.
أمّا أنتَ فإقتصرت عنايتكَ بالبشرة في الماضي على غسلها يومياً لإزالة الأوساخ والدهون وجعلها رطبة، وقليلاً ما إستحوذت أساليب العناية بالبشرة وخاصةً الوجه على إهتمامك ولو مرة واحدة في السنة.


إحصاءات ومبيعات
من المؤكد اليوم للرجل والمرأة على حد سواء أنّ المحافظة على البشرة عامل أساسي في حمايتها من التلف والوقاية من الأمراض. وقد أظهرت الأبحاث أن مبيعات منتجات التجميل الخاصة بالرجل قد حقّقت إرتفاعاً كبيراً. 

هذا وأوضح إستطلاع لشركة "Information Resources" أنّ الرجال يشترون حالياً إلى جانب منتجات الحلاقة ومزيلات رائحة العرق وجيل الإستحمام، منتجات العناية بالوجه التي تُستخدم لإخفاء آثار التقدّم في السن ومنتجات العناية بالشعر بالإضافة إلى كريمات التسمير أو تلوين البشرة.


العريس والبشرة
إذا كنتَ عريس الأيام المقبلة، نقدّم لك هنا عدداً من وصفات الأسماء المعروفة في العالم (الغريبة نوعاً ما) علّها تفيدكَ في الحصول على بشرة نقيّة ويافعة ومشدودة يوم الزفاف وبعده:


البوتوكس وسم الأفاعي
في وقت يكتفي فيه الممثل الهندي الأصل John Abraham بإستخدام كريمات التفتيح والوقاية من أشعة الشمس لحماية بشرته من أي تلف، تتّجه آخر الصيحات إلى إستخدام سم الأفاعي أو لسعة النحل كطريقة طبيعية لشد البشرة بدلاً من إستخدام البوتوكس. إذ يساهم هذا السم في إرسال إشارات إلى الأعصاب تجبرها على الإسترخاء، مّما يؤدي إلى زوال التجاعيد تدريجاً.


بلير والعلقيات
وبعيداً عن ألوف الدولارات التي يدفعها رئيس الوزراء البريطاني السابق طوني بلير بشكل دائم على مستحضرات التجميل للمحافظة على نضارة وجهه، يعتبر القفز في حمام زيت التيربنتين(Turpentine) والسماح لعدد كبير من ديدان العلقيات Hirudinea بمص الدم المتسخ وطرد المواد السامة من الجسم من أكثر العلاجات رواجاً في الدول الأوروبية لما يمنحه هذا الحمام من نضارة ونظافة للجسم ومسامه.


مشيمة الجنين وبراز العصافير
ومن مشيمة الجنين الطازجة، يفرك بعض نجوم السينما العالمية وجههم نظراً إلى إحتوائها على معادن وفيتامينات وبروتينات تجدّد البشرة وتغنيها في وقت يتجه آخرون إلى إستخدام براز العصافير كعلاج يومي لتقشير الطبقة الخارجية من الوجه وإعطائها لمعة شابة ونضرة.


وبعد عريس المستقبل، هل أنتَ مستعد بعد سنوات من الإقتناع بضرورة إستخدام الكريمات والعلاجات العادية، بإستبدالها بتلك التي ذكرناها للتو طمعاً بالشباب والحيوية؟

للمزيد:

التعرّق يوم الزفاف… مشكلة لها حلّ

خلطات طبيعية للعروس في المنزل

 

الإشتراك للحصول على ملخص أسبوعي علي بريدك الإلكتروني

لن تتم مشاركة بياناتكم الشخصية مع أي طرف ثالث