رحلة شهر العسل: تجنّبي أقذر 8 فنادق في العالم!

زهرة الخليج  |   5 أغسطس 2015
خلال رحلة شهر العسل، يبحث العروسان عادةً عن أكثر الفنادق رفاهية وراحة ومتعة. المهم هو الحصول على جودة وخدمة عاليتين تجعلان أيام الرحلة ساعات لا تنسى. ورغم أننا في "أنا زهرة" نقدّم دائماً أفضل الخيارات للعروسين في ما خص تفاصيل زفافهما ورحلة شهر العسل، إلا أننا في التالي نقلب المقاييس لنعرض أسوأ الفنادق حول العالم. فنادق يجب تجنّبها عند السفر بحسب من زارها وأقام فيها. 1. فندق وكازينو بلازا في لاس فيغاس، نيفادا: على الرغم من أسعاره المقبولة نسبياً وتصميم غرفه الكبيرة، الا أنّ العديد ممن زاروا الفندق اشتكوا من رائحة غرفه الكريهة. كما أنّ جدران الغرف تبدو رقيقة. يمكنك سماع أي شيء في الغرف المجاورة وحتى شخير شخص أثناء نومه في الغرفة المقابلة. 2. فندق كارتر بنيويورك: أدرج فندق "كارتر" ضمن قائمة أقذر الفنادق في أميركا. لا يقتصر الأمر على روائحه الكريهة فحسب، بل يتعدى ذلك إلى العديد من المشاكل الأخرى مع السباكة والمرافق العامة والقمامة في مرحاض الغرفة، والشامبو المستخدم من قبل... 3. منتجع شاطئ كولدجيست، سنغافورة: منتجع "شاطئ كولدجيست" من أسوأ الفنادق على الإطلاق لا يستحق زيارتكم. هناك الكثير من الناس الذين لا مأوى لهم ينامون على شاطئه. كما لا تتوافر وسائل الراحة هناك، بالاضافة الى أنّ الرائحة هناك فظيعة ومقززة. 4. فندق Whiteleaf في لندن، إنكلترا: اشتكى أشخاص كثيرون من أنّ سرير فندق "ايتليف" يسبّب الحكة ومشاكل في الجلد. يعدّ الفندق واحداً من أقذر الفنادق في العالم، إضافة إلى وقاحة موظفيه خلال التحدث مع الزبون. 5. منتجع نُزل الصحراء في شاطئ دايتونا، فلوريدا: النوافذ في غرفة النوم لا تعمل مثل أشياء أخرى داخل الغرف. كما اشتكى بعض الاشخاص من عدم توافر الماء الساخن ولا المكيّف. 6. شاطئ بولينيزيا وغولف ريزورت، ميرتل بيتش في جنوب كارولينا: وفقاً لتجارب أشخاص كثر أقاموا فيه، فإنّ رائحة العفن تفوح من غرف هذا الفندق على الرغم من أنّه يقع بالقرب من الشاطئ. 7. فندق راج تشيناي في الهند: الضيوف في فندق "راج تشيناي" يعانون من الحشرات التي تأكل الأثاث فيه، وهناك عدد من شكاوى الضيوف الأخرى التي تحكي عن وقاحة إدارة الفندق نفسها، وانتشار الحشرات على الجدران. 8. نادي اكوا جامبيت في تركيا: مسافرون كثر أمضوا عطلة هناك، اشتكوا من امتلاء حمام السباحة بمياه الصرف الصحي في كل مرة تهطل فيها الأمطار. بل إنّ حتى موظّفي الفندق يبدون قذرين.