كيف خطفت ملكة تايلاند قلب الملك؟

زهرة الخليج  |   14 أغسطس 2015
الملكة سيريكيت عاشت قصة حب عاصفة مع الملك بوميبول بدأت باريس، ولكن هذا الحب ترعرع في ظروف قاسية، فقد تعرض الملك الشاب لحادث سيارة كاد أن يودي بحياته حين كان متوجهاً لمدينة لوزان. الحادث الذي أفقد الملك عينه اليمنى، أقعده في المستشفى حيث كثفت الشابة العاشقة سيريكيت زياراتها له، ليعلنا خطوبتهما عام 1949، وتزوجا بتاريخ 28 أبريل/ نيسان من عام 1950. وبمناسبة عيد ميلاد ملكة تايلاند الـ 83، جمعنا لك بعض أجمل صورها من أيام الشباب حتى اليوم، وتلاحظين أناقتها وملامحها الجذابة، التي أسرت قلب الملك والشعب الذي يعتبرها "أم تايلاند". المزيد: من تعجبك أكثر.. ملكة إسبانيا أم دوقة كامبريدج؟